GMT 23:30 2013 الخميس 5 ديسمبر GMT 22:55 2013 الجمعة 6 ديسمبر  :آخر تحديث
الزعماء يقدمون التعازي والحزن يخيم على العالم

قادة العالم بحرقة: نور خبا بوفاة مانديلا!

أ. ف. ب.

عواصم: خيم الحزن مساء الخميس على العالم مع الاعلان عن وفاة نيلسون مانديلا. وقدم زعماء العالم تعازيهم وأشادوا بخصال الفقيد.

أوباما: كان شجاعًا وطيبًا

نعى الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس نلسون مانديلا الذي توفي اليوم عن 95 عامًا، معتبرًا أنه كان رجلاً "شجاعاً وطيباً". وقال اوباما في البيت الابيض "بفضل كرامته الصلبة وارادته التي لا تقهر في التضحية بحريته الخاصة من اجل حرية الآخرين، حول جنوب افريقيا، ونال اعجابنا جميعًا".

واضاف: "لقد عمل اكثر مما يمكن أن ننتظره من رجل". يشار الى أن اوباما لم يلتقِ الرئيس الجنوب أفريقي السابق الا مرة واحدة في العام 2005. وقال الرئيس الاميركي ايضًا "اليوم، لقد رحل، وقد خسرنا احد الرجال الاكثر تأثيرًا والاكثر شجاعة وأحد الاشخاص الاكثر طيبة على ارضنا"، مضيفاً "لم يعد بيننا، اصبح في الابدية".

كما اشاد رؤساء اميركيون سابقون ايضًا بنلسون مانديلا مثل جيمي كارتر وجورج بوش الاب وجورج بوش الابن وبيل كلينتون.

هولاند: كان مقاوماً استثنائيًا

أشاد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند مساء الخميس بنلسون مانديلا معتبرًا أنه "مقاوم استثنائي" و"مقاتل رائع". وفي بيان اصدره قصر الاليزيه، قال الرئيس الفرنسي إن مانديلا "كان يجسد شعب جنوب أفريقيا واساس وحدة وعزة افريقيا بأكملها".

وكان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اشاد بمانديلا الذي توفي الخميس عن 95 عامًا، معتبرًا أنه "عملاق كان يتمتع بحضور قوي" و"ابو جنوب افريقيا". وقال فابيوس في بيان: "مع نلسون مانديلا يرحل ابو جنوب افريقيا، عماد النضال من اجل الحرية المستعادة ومن اجل المصالحة".

وقرر الرئيس الفرنسي تنكيس الاعلام في فرنسا حدادًا على مانديلا، حسب ما اعلن الجمعة رئيس الحكومة الفرنسية جان-مارك ايرلوت. وقال ايرلوت الذي يقوم بزيارة رسمية الى الصين: "الانسانية بأسرها في حالة حداد. إن فرنسا تشارك في هذا الحداد وهي تقف الى جانب الجنوب أفريقيين الذين يبكون اليوم هذا الرجل الكبير".

كاميرون: بطل عصرنا

صرح رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أن "نورًا كبيرًا خبا" بعد وفاة نلسون مانديلا، واعلن أن العلم البريطاني سينكس امام مكتبه. وكتب كاميرون على حسابه على تويتر أن "نورًا كبيرًا خبا".

واضاف أن "نلسون مانديلا كان بطل عصرنا". وتابع "طلبت تنكيس العلم امام مقر رئاسة الحكومة"، بعد وفاة اول رئيس اسود لجنوب أفريقيا.

بان كي مون: مانديلا مصدر إلهام للعالم

أشاد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون اليوم الخميس بنلسون مانديلا الذي رحل عن 95 عامًا، معتبرًا أنه كان "مصدر الهام" للعالم. وقال للصحافيين في مقر الامم المتحدة في نيويورك "علينا أن نستلهم من حكمته وتصميمه والتزامه لنسعى الى جعل العالم افضل".

عباس: وقف مع فلسطين وشعبها

نعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس فجر الجمعة مانديلا. وقال عباس في تصريح لوكالة فرانس برس "ننعي الزعيم الاممي الكبير فقيد شعوب العالم اجمعها وزعيم جنوب أفريقيا وفقيد فلسطين الكبير الذي وقف معنا وكان اشجع واهم رجالات العالم الذين وقفوا معنا".

واضاف: "جمعتنا مع الزعيم الاممي مانديلا علاقات نضالية وتاريخية ستبقى راسخة الى الابد بين الشعبين الفلسطيني والجنوب أفريقي". واوضح "لقد كان مانديلا قائدًا ومقاتلاً من اجل حرية شعبه وكان رمزًا للتحرر من الاستعمار والاحتلال لكافة الشعوب من اجل حريتها".

واكد الرئيس الفلسطيني "لن ننسى ولن ينسى الشعب الفلسطيني مقولته التاريخية حين قال إن ثورة جنوب أفريقيا لن تكتمل اهدافها قبل حصول الشعب الفلسطيني على حريته". واشار الى أن مانديلا "كان رمزاً للحرية والنضال والقتال من اجل الحرية والاستقلال وسيبقى رمزًا لكل احرار العالم خاصة لدى الشعب الفلسطيني الذي يفتقده".

وقال عباس ايضًا إن "العالم بأسره مني اليوم بخسارة كبيرة بوفاة مانديلا الذي كان احد اهم رجلاته ورجالات عصرنا هذا". وختم قائلاً: "سيبقى اسم مانديلا خالدًا في فلسطين بأسرها ولدى كل فلسطيني".

وفي البرازيل، عبّرت الرئيسة ديلما روسيف عن حزنها لوفاة مانديلا "المثل الذي سيقود كل الذين يناضلون من اجل العدالة الاجتماعية والسلام في العالم". ووصف رئيس نيجيريا غودلاك جوناثان في برقية تعزية وجهها الى جنوب افريقيا أن مانديلا واحد من "اكبر المحررين في التاريخ" و"ايقونة للديموقراطية الحقيقية".

اما الزعيم التاريخي لحركة تضامن البولندية ليش فاليسا، فقد وصف مانديلا بأنه "رمز للنضال ضد الفصل العنصري والعنصرية". واخيراً، قال ديسموند توتو احد اهم المناضلين ضد نظام الفصل العنصري ان مانديلا "علمنا كيف نعيش معًا ونؤمن بانفسنا وبكل واحد". واضاف أن مانديلا "كان موحدًا منذ أن خرج من السجن" في 1990".

مجلس الامن: باقٍ إلى الابد في الذاكرة

اعرب اعضاء مجلس الامن الدولي عن "اعجابهم العميق بالمزايا الاخلاقية والسياسية الاستثنائية" لنلسون مانديلا الذي توفي الخميس في جوهانسبورغ معربين عن "تضامنهم مع شعب جنوب أفريقيا في هذا الوقت الحزين". وجاء في بيان لمجلس الامن أن نلسون مانديلا "سوف يبقى الى الابد في الذاكرة بمثابة شخص ضحى بقسم كبير من حياته كي يكون لملايين آخرين مستقبل افضل".

واضاف البيان أن الدول الاعضاء الـ15 "تعرب عن اعجابها العميق بالمزايا الاخلاقية والسياسية الاستثنائية" للرئيس الجنوب افريقي السابق. واوضح البيان أن "المعركة التي عاشها ضد القمع العنصري والدور الحازم الذي لعبه في الانتقال السلمي الذي عرفته بلاده كي تصبح جنوب أفريقيا موحدة وديموقراطية، يشكلان ارثاً دائماً لبلده ولباقي العالم".

بكين تشيد بمانديلا صديقًا مخلصًا

أشادت بكين الجمعة بمانديلا "صديقًا مخلصًا للشعب الصيني" الذي عرف أن "يربح احترام واعجاب الاشخاص في العالم اجمع". وجاء في بيان لوزارة الخارجية الصينية أن بطل الكفاح ضد الفصل العنصري ارسى "مساهمة تاريخية في اقامة وتطوير العلاقات بين الصين وجنوب أفريقيا".

وكانت وفاة نلسون مانديلا صباح الجمعة احد المواضيع الاكثر تناولاً في شبكات التواصل الاجتماعي الصينية.

ميركل:ارتبط للابد بالمعركة ضد القمع

أشادت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الجمعة بنلسون مانديلا معتبرة أنه "اسم ساهم الى الابد في المعركة ضد قمع شعبه"، حسب ما جاء في بيانها. واضافت في هذا البيان "نحن مع شعب جنوب افريقيا في حالة حداد بالمانيا على نلسون مانديلا"، مضيفة أن "اسمه سيبقى الى الابد ملازمًا للمعركة ضد قمع شعبه والنصر على نظام الفصل العنصري".

وقالت ايضًا "كل السنين في السجن لم تستطع كسر نلسون مانديلا أو تغييره"، مضيفة: "ومن رسالته للمصالحة ولدت جنوب افريقيا جديدة". واوضحت: "شخصيًا، سأفكر بامتنان بلقائنا في بلاده. المثل الساطع لنلسون مانديلا والارث السياسي لمعركته غير العنيفة، وكذلك رفضه لكل اشكال العنصرية ستبقى الى زمن طويل مصدر وحي لشعوب العالم بأسره". 

بوتين: مانديلا كان أحد "ابرز السياسيين في عصرنا"

واعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة ان مانديلا كان احد السياسيين "الابرز في عصرنا". ووجه بوتين "تعازيه بوفاة نلسون مانديلا رئيس جنوب افريقيا لسنوات طويلة واحد ابرز السياسيين في عصرنا" على ما اعلنت الرئاسة الروسية في بيان.

وأضاف بوتين ان "مانديلا الذي تجاوز المحن الاصعب، بقي وفيا لمبادىء الانسانية والعدالة حتى نهاية حياته". وقال ان "اسم مانديلا مرتبط بحقبة من التاريخ الحديث لافريقيا شهدت انتصارا على نظام الفصل العنصري وبناء جنوب افريقيا ديموقراطية".

بيريز: مانديلا نجح في بناء "جسور السلام والحوار"

واعتبر الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز الجمعة ان العالم خسر برحيل نلسون مانديلا "قائدا عظيما" نجح في "تغيير مسار التاريخ وفي بناء جسور السلام والحوار". وقال بيريز كما جاء في بيان اصدره مكتبه "ان العالم خسر قائدا عظيما قام بتغيير مسار التاريخ".

وأضاف بيريز "انه مدافع شغوف عن الديموقراطية ووسيط محترم وحائز جائزة نوبل للسلام وقد بنى جسور السلام والحوار ودفع ثمنا شخصيا كبيرا خلال السنوات التي امضاها في السجن وفي النضال من اجل شعبه".

وتابع الرئيس الاسرائيلي ان "نلسون مانديلا محارب من اجل حقوق الانسان وترك بصمة لا تمحى على النضال ضد العنصرية والتمييز (...) ان ارث نلسون مانديلا من اجل شعبه ومن اجل العالم سيبقى محفورا الى الابد في صفحات التاريخ وفي قلوب هؤلاء الذين اقترب منهم. سنتذكره على الدوام".

من جهته أشاد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بالرئيس الجنوب افريقي السابق معتبرا انه "أحد ابرز شخصيات عصرنا". وقال نتانياهو كما جاء في بيان اصدره مكتبه ان نلسون مانديلا "كان ابا لشعبه وصاحب رؤية ومحاربا من اجل الحرية ورفض العنف".
 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار