GMT 12:33 2013 الجمعة 6 ديسمبر GMT 16:28 2013 الجمعة 6 ديسمبر  :آخر تحديث

هولاند:"العالم في حداد" بعد وفاة مانديلا

أ. ف. ب.
باريس:  اعتبر فرنسوا هولاند خلال اشادة علنية بنلسون مانديلا لدى افتتاح القمة الفرنسية-الافريقية في باريس، ان العالم "في حالة حداد"، مؤكدا ان الرئيس الجنوب افريقي الراحل هو الذي سيرأس بصورة رمزية اعمال القمة.
وقال الرئيس الفرنسي في خطاب القاه الى جانب صورة يبدو فيها مانديلا واقفا ورافعا قبضته ومبتسما ان "العالم في حالة حداد ... اليوم، نلسون مانديلا هو الذي سيترأس اعمال هذه القمة".
واضاف ان "افريقيا تعقد هنا في باريس قمة حول السلام والامن غداة وفاة" نلسون مانديلا، مشيرا الى انه "رمز ويجسد في الوقت نفسه حس المسؤولية".
وتتمحور هذه القمة التي تعقد حتى السبت حول الامن فيما تدخلت فرنسا عسكريا في افريقيا للمرة الثانية في اقل من سنة من خلال عملية "سنغاريس" في افريقيا الوسطى.
واوضح الرئيس الفرنسي ان "مانديلا نموذج للمقاومة في مواجهة القمع، ونموذج للتسامح في مواجهة الاحقاد ونموذج للذكاء في مواجهة المحن ..."، معتبرا انه "اذا كان قد اصبح بطلا على مستوى الكرة الارضية، فلأنه تحلى باخلاق انسانية عميقة، وصلاح انساني عميق".
وقال هولاند ان "فرنسا تتمسك برسالة الامل لجميع شعوب العالم. وهذه الرسالة تحمل فرنسا على القيام بكل ما يتعين القيام به حتى تكون جديرة بها".
واوضح هولاند ان "فرنسا تشيد بنلسون مانديلا، وفرنسا تشاطر شعب جنوب افريقيا حزنه وتعبر عن تضامنها مع جميع الافارقة". وخلص الى القول "انها تحتفظ في هذه اللحظة برسالة الامل" التي كان يحملها الرئيس الجنوب افريقي السابق "لجميع شعوب العالم".
وصرح هولاند اليوم الجمعة انه على افريقيا "ضمان امنها بالكامل" لتتمكن من "التحكم بمصيرها"، متعهدا بتقديم مساعدة بشكل تأهيل وتدريب قوات اذا شكلت القارة قوة للتدخل السريع.
وقال الرئيس الفرنسي ان "فرنسا مستعدة لتقديم كل مساعدة لهذه القوة" وللمشاركة في "اعمال تشكيلها ويمكنها ان تدرب حتى عشرين الف جندي كل سنة".
وكان هولاند يتحدث امام رؤساء حوالى اربعين دولة افريقيا مجتمعين في قمة من اجل السلام والامن في افريقيا.
وافتتحت قمة السلام والامن في افريقيا اليوم الجمعة في قصر الاليزيه في باريس بحضور عدد من القادة الافارقة الذين استقبلهم الرئيس الفرنسي. 
ويشارك في القمة التي تستمر يومين قادة نحو اربعين دولة. وهي تهدف الى ضمان امن افريقيا بينما بدأ تدخل عسكري فرنسي في جمهورية افريقيا الوسطى.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار