قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: هل يقر مشروع ضمان الشيخوخة؟ الانتظار لن يطول والحسم يوم الخميس في جلسة مجلس الوزراء . وتشير الاجواء بهدوء الى حال اخضاع المشروع للغربلة في ضوء تباينات حملتها المواقف وتحول الى مادة سجالية لتتوزع الآراء بين معارضة وموالاة ، وفي حين رجح رئيس الجمهورية اقرار المشروع واحالته الى مجلس النواب ، اخضع رئيس الحكومة المشروع لمشاورات عدة على مدى يومين تستكمل اليوم مع التأكيد على ان الملاحظات لا تعني رفضاً مبدئياً للمشروع.

وفي ظل هذه الاجواء يبقى السؤال ما هو مشروع ضمان الشيخوخة ما هي الملاحظات عليه وماذا ينتظره غداً في مجلس الوزراء.
وزير الشؤون الاجتماعية اسعد دياب توقع ل"إيلاف" ان هذا المشروع الذي درسته لجنة من اكثر من 9 وزراء مع رئيس الوزراء من المحتمل الموافقة عليه مع وجود مساهمة الدولة كي لا يكون العبء غير معروف.وتوقع ان يقر غداً في مجلس الوزراء . اما عن المآخذ في شأن تضارب مشروع ضمان الشيخوخة مع الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي فقال ان الضمان من الناحية المالية وادارة الضمان عموماً تتحمل حجم هذا المشروع اذا بقي الوضع على ما هو عليه. والمشروع كما ورد يشير الى ادارة مستقلة عن الضمان ولكن الاجواء الى اقرار المشروع . وتطرق الى الجلسات الاخرى في آب وتوقع حدوث جلسة في ال19 من آب(اغسطس) . وتمنى ان يظل النقاش السياسي ضمن الاصول ولا يضر بالوضع المالي، والامور آيلة نحو التهدئة بعيداً عن الانتكاسات.