قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف"من غزة: أعلنت سلطة الطاقة والموارد الطبيعية الفلسطينية ، أن الاتحاد الأوروبي سيدعم قطاع الطاقة في الأراضي الفلسطينية بـ (10)ملايين يورو ، من أجل تمويل إنشاء خط رقم ( 161 ) المشترك بين الجانبين الفلسطيني ، و الإسرائيلي في مجال تبادل الطاقة .

و سيضمن المشروع المذكور، توفير كميات أكبر من الطاقة الكهربائية ، و بكلفة أقل ، و في الوقت نفسه سيشكل دعماً موازياً لمشروع محطة توليد الكهرباء .

وتقدر فترة العمل لإنجاز المشروع بنحو عشرة أشهر ، حيث من المقرر أن يتم البدء فعلياً في العمل خلال الشهر الحالي .

و يندرج الدعم الأوربي في إطار ما تعهد به الاتحاد الأوروبي مؤخراً من مساعدات مالية سيقدمها للفلسطينيين بقيمة إجمالية قدرها ( 125 ) مليون يورو ، علماً بأن المفوضية الأوروبية أكدت أن جزءاً من هذا المبلغ سيدفع في حال موافقة السلطة الفلسطينية على جملة من الشروط دون أن توضح ماهية هذه الشروط .

على صعيد آخر ، توجه أمس الوزير عزام الشوا رئيس سلطة الطاقة و الموارد الطبيعية ، إلى مدريد للبحث مع المسؤولين الأسبان لتفعيل القرض الأسباني المفترض استخدامه في تمويل شبكة خطوط النقل الجنوبي الممتدة بين محطة توليد الكهرباء وسط قطاع غزة حتى جنوبه .

و يتوقع أن يتم التوصل مع المسؤولين الأسبان إلى اتفاقية للبدء بتنفيذ مشروع القرض المذكور الذي تتراوح قيمته من (27- 30 ) مليون دولار .