قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طلال سلامة من روما: عمالقة الهاتف الجوال فودافون ونوكيا إنضمّتا معا يوم الخميس الماضي لتبسيط برمجية التلفون الخلوي المكتوبة بلغة البرمجة المعلوماتية Java وقد صرحتا في بيان مشترك ان المبادرة، التي تهدف لجعل الأمر أكثر سهولة في إستعمال البرامج عبر أنواع مختلفة من الهواتف الجوالة، قد حظت بتأييد الشركات الأخرى الرائدة في هذه الصناعة.

في الوقت الحاضر، يوجد لدى المستهلكين إختيار محدود في برامج ال Java، مثل أولئك للألعاب، لأنه من الغالي جداً لصنّاع البرمجيات والمشغلين امكانية تقديمهم على كل أنواع الهواتف الجوالة المركبة.

تكمن الجاذبية الرئيسية لJava، لغة البرمجة المعلوماتية التي طُوّرت في شركة Sun Microsystems، بامكانية عملها على أيّ أداة الكترونية، بغض النظر عن نظام التشغيل(Operating System).

وفي الواقع، يحتاج مطوّري البرمجيات لإجراء تعديلات على العباءة بحجوم الشاشة المختلفة والمواصفات الأخرى التي تُفسّر 40% من كلفة المرحلة الأولي في تطوير البرمجيات. شركتا النوكيا وفودافون قالتا بأن مبادرتهم المشتركة الجديدة ستحدد معايير مفتوحة جديدة لإستعمال عدد من المواصفات التي ستسمح للمبرمجين بتطوير برمجية حديثة النوع وقابلة للنقل بسهولة من أداة Java نقالة(مثل الهاتف الجوال) إلى أخرى.

حالياً، تُستَعمل لغة الJava، التي تُرى كمنافس رئيسي في معركة تطبيقات البرمجيات على الهواتف الجوالة، بشكل رئيسي في البرمجيات السهلة للألعاب البسيطة.

أما برمجيات الملاحة عبر النت، والألعاب المعقدة والتطبيقات المعلوماتية الأخرى، التي تحتاج الى معالجة فورية، فهي مكتوبة مباشرة لأنظمة التشغيل الرئيسية، مثل Symbian ومايكروسوفت ويندوز لSmartphone.

وقد لقت مبادرة فودافون ونوكيا دعم واسع من قيادة ممثلي صناعة الهواتف النقالة العالميين، ومن ضمنهم شركات أورنج، وسيمينز، وسوني أريكسون، وسان, وT-Mobile International.

فودافون ونوكيا ستعملان معا أيضاً لجعل الأمر أكثر سهولة في إرسال برمجيات الJava إلى الهواتف الجوالة عبر المواصلات اللاسلكية بالاضافة لإدارة مكوناتها وكل ذلك يُمكن أن يُؤدّي إلى التوفير في كلفة صيانة البرمجيات النقالة، كما قالتا.

ستكون تلك المبادرة مُنسّقة بالمعايير الحالية في صناعة الهواتف النقالة، خاصة مع شركة Open Mobile Alliance.