قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حيان نيوف من دمشق: إعتبرت مصادر اقتصادية سورية أن من أبرز الإنجازات الاقتصادية في سورية خلال العام 2004 التقدم البارز في مجال الزراعة واعتماد التقنيات الحديثة فيها. وأشارت المصادر إلى أن أفضل رقم زراعي سوري في 2004 كان إنتاج سورية لأكثر من مليون طن من القطن.

وأكدت المصادر أن سورية تمكنت من إنتاج ما يزيد عن مليون و 23 ألف طن يقابلها من العام الماضي 807 آلاف طن .إلا أن المصادر لم تنف وجود بعض الصعوبات التي تواجه سورية في عملية تصدير القطن فحتى الآن لم يتم تصدير سوى ما يقارب 50 ألف طن.

جدير بالذكر أن سورية تحتل المرتبة العاشرة عالمياً من حيث حجم إنتاج القطن، والمرتبة الثانية من حيث المردود الإنتاجي في وحدة المساحة ، ويعمل أكثر من مليون مزارع ومزارعة في سورية في زراعة القطن. وتتركز زراعة القطن السوري في محافظات حلب وإدلب وحماة والرقة و الحسكة ودير الزور.

هذا و سعت الحكومة السورية إلى تطوير زراعة القطن في الأعوام الماضية، فاستغلت المساحة المزروعة بالقطن أفقياً وعمودياً، ليقفز إنتاج القطن السوري من 1.7 طن في الهكتار الواحد إلى 4 أطنان في الهكتار. وأخيرًا ، تجدر الإشارة إلى انتشار صناعة الزيوت النباتية الناتجة من عصر بذور القطن في سورية ، كما يبلغ إنتاج القطن في بين900 ألف طن إلى مليون طن سنوياً.