قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


ستوكهولم: اعلنت منظمات خيرية ان السويديين قدموا نحو 400 مليون كورون (44.3 مليون يورو) من الهبات المخصصة لضحايا المد البحري الذي ضرب آسيا في السادس والعشرين من الشهر الماضي، وهو رقم قياسي في هذا البلد الصغير نسبيا الذي سقط له في الكارثة نفسها 59 قتيلا ولا يزال نحو 3500 آخرين في عداد المفقودين.

فمن خلال حملتي تيليتون بثتا على خمس قنوات عامة وخاصة مساء امس السبت تم جمع مبلغ 340 مليون كورون (37.6 مليون يورو) من التبرعات المقدمة من افراد ومؤسسات اضيف اليه مبلغ 50 مليون كورون (5،5 ملايين يورو) جمعت خلال الاسبوع.

واعلن الصليب الاحمر في بيان نشر اليوم الاحد ان "هذه الارقام لم يسبق لها مثيل والاتصالات برقم الهاتف الذي خصص للتبرعات الضخمة كانت كثيرة الى حد ان مشاهدي التلفزيون وجدوا صعوبة في الحصول على خط".

وكان الملك كارل السادس عشر غوستاف وزوجته الملكة سيلفيا وابناؤهما الثلاثة اضافة الى رئيس الوزراء غوران بيرسون من الحاضرين في استديوهات التلفزيون السبت الذي اعلن يوم حداد في هذه المملكة الاسكندينافية.