قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تمكنت شركة الأسمنت الفرنسية " سيمنت فرانسيه" من رفع حصتها في شركة السويس للأسمنت المصرية من 34.1 % إلى 40 % ، في إطار صفقة لشراء نحو 5.83 % من أسهم الشركة بقيمة 48.05 مليون دولار .

وأعلنت البورصة المصرية في بيان لها الاثنين 3-1-2005 أن سيمنت فرانسيه قامت بشراء نحو 3.73 ملايين سهم من أسهم السويس للاسمنت المصرية، بسعر 12.87 دولارا للسهم الواحد.

وبذلك ترتفع حصة «سيمنت فرانسيه» في السويس للاسمنت إلى 40% بعد أن كانت 34.1% فقط.
وكانت شركة الاسمنت الفرنسية قد تقدمت في كانون الأول (ديسمبر) الماضي بعرض للاستحواذ على السويس للأسمنت عبر شراء الحصة غير المملوكة لها والبالغة نحو 42.2 مليون سهم، تمثل نحو 65.9% من أسهم الشركة، إلا أنه ثار جدل واسع في الأوساط الاقتصادية خشية إتمام ذلك الاستحواذ، خاصة أن ذلك الإجراء سيعزز من فقدان الدولة السيطرة على هذه الصناعة الاستراتيجية لاستحواذ الشركات الأجنبية على نحو 75 % من إنتاجه داخل مصر.