قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو - يجاهد الدولار يوم الثلاثاء من أجل مواصلة مكاسبه أمام اليورو بعد صعوده من أدنى مستوياته على الاطلاق أمام العملة الاوروبية الموحدة الذي سجله الاسبوع الماضي فيما تتوقع السوق مزيدا من الهبوط للعملة الامريكية في الاجل القريب.

وأخذ الصعود السريع غير المتوقع للدولار أمام اليورو في بداية العام الجديد بعض المتعاملين على غرة وترك السوق في حالة من الحذر تجاه بيع العملة الامريكية.

ورغم ذلك ما زال المستثمرون والمضاربون مستعدين لدفع الدولار نزولا فيما يركزون اهتمامهم على العجز الضخم في الحساب الجاري الامريكي وفي الميزانية الامريكية اعتقادا منهم ان الدولار يجب ان يتراجع أكثر من ذلك للمساعدة في تصحيح الاختلال.

وشكا المصنعون في اوروبا واليابان في اخر مسوح شهرية لانشطة الصناعة من ان صعود عملتيهما يضر بالصادرات.

وأظهر تقرير نشر يوم الثلاثاء ان نمو قطاع الصناعات التحويلية في اليابان توقف تقريبا في ديسمبر كانون الاول مع تباطؤ نمو القطاع الى أدنى مستوياته في 18 شهرا.

غير ان نمو قطاع الصناعة في منطقة اليورو تحسن قليلا في ديسمبر من ادنى مستوياته في 14 شهرا وفاق التوقعات فيما قال بنك اسبانيا المركزي في نشرة شهرية صدرت يوم الاثنين ان تاثير صعود اليورو على الصادرات محدود.

وفي بداية التعاملات الاسيوية جرى تداول اليورو عند 1.3465 دولار دون تغيير يذكر مقارنة مع مستواه في أواخر تعاملات نيويورك يوم الاثنين لكنه أقل بأكثر من سنتين عن مستواه الذي سجله يوم الخميس الماضي عند 1.3670 دولار.

وجرى تداول اليورو بسعر 138.35 ين نزولا من أعلى مستوياته على الاطلاق أمام العملة اليابانية الذي سجله يوم الخميس الماضي ايضا عند 141.60 ين.

وفي الساعة 0309 بتوقيت جرينتش سجل اليورو 1.3480-1.3483 دولار.

وأمام الين بلغ اليورو 138.52-138.57 ين.

وبلغ الدولار 102.72-102.77 ين.

وبلغ الاسترليني 1.9076-1.9080 دولار.

وأمام الفرنك السويسري بلغ الدولار 1.1453-1.1458 فرنك