قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


القاهرة : أكد وزير المالية الكويتي محمود عبد الخالق النورى اليوم أن بلاده تعمل على زيادة استثماراتها وتنوعها في مصر في مختلف المجالات تنفيذا للرغبة المشتركة لقيادتي البلدين لاسيما بعد الزيارة الأخيرة للرئيس المصري حسنى مبارك إلى الكويت.

وقال النورى في تصريح عقب اجتماعه إلى وزير الاستثمار المصري الدكتور محمود محيى الدين ان مصر تسعى إلى تذليل كل العقبات التي تواجه الاستثمارات الكويتية والعربية وتوفير كل وسائل الجذب لهذه الاستثمارات وذلك في إطار التعاون المثمر والمستمر بين البلدين فى مختلف المجالات.

وأوضح ان محيى الدين سيزور قريبا الكويت لتفعيل الاتفاقيات الموقعة بين البلدين في مجال الاستثمار ولبحث سبل دفع هذه الاستثمارات مؤكدا حرص الكويت على زيادة استثماراتها في مصر.

ومن جهته رحب محيى الدين بزيارة النورى مشيرا إلى أهمية هذه الزيارة في بحث سبل زيادة الاستثمارات المشتركة بين البلدين وتفعيل الاتفاقيات الاقتصادية الموقعة لتتناسب مع مستوى العلاقات المتميزة بينهما في مختلف المجالات.

وذكر ان الاستثمارات الكويتية في مصر تأتى في مقدمة الاستثمارات العربية من حيث حجم المبالغ المستثمرة وتنوعها في شتى المجالات الصناعية والسياحية والخدمات وغيرها.

وقال ان الرئيس مبارك أمر بتذليل جميع الصعاب أمام الاستثمارات الخارجية لاسيما العربية والكويتية منها والعمل على توفير المناخ الملائم لجذب المزيد من هذه الاستثمارات في إطار توجه الدولة نحو جذب المزيد من الاستثمارات لدعم الخطط التنموية الطموحة في بلاده.

يذكر أن إجمالي حجم الاستثمارات الحكومية الكويتية في مصر تصل إلى أكثر من ثلاثة مليارات دولار حيث تساهم الكويت بنسبة 28 في المئة من الاستثمارات العربية داخل مصر لتأتى في المركز الثاني بعد السعودية التي تشكل استثماراتها في مصر نسبة 38 في المئة من حجم الاستثمارات العربية.

وكانت الاستثمارات الكويتية في مصر قد بدأت على المستوى الحكومي (الهيئة العامة للاستثمار بالكويت) منذ عام 1959 حيث كان أمير دولة الكويت الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح في ذلك الوقت هو مدير عام الإدارة المالية.

ويساهم القطاع الخاص الكويتي بنصيب كبير جدا في مجال الاستثمار داخل مصر وفى عدة مجالات تشمل جميع المجالات السياحية والصناعية والمال والطيران والمقاولات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وغيرها.

وذكر تقرير حديث لهيئة الاستثمارات والمناطق الحرة بمصر ان الكويت تعد اكبر دولة عربية مستثمرة فى المناطق الحرة بمصر حيث يبلغ عدد المشروعات التي تشارك فيها 13 مشروعا باستثمارات إجمالية تبلغ 269 مليون دولار.

وقال إن إجمالي الاستثمارات العربية في المشروعات الاستثمارية بالمناطق الحرة في مصر تصل إلى 825 مليون دولار.

وتمتلك مصر مقومات كثيرة لجذب المستثمر في جميع المجالات الصناعية والزراعية إضافة إلى ان ماحققه الاقتصاد المصري من نمو في معدل التنمية وانخفاض في معدل التضخم بشهادة تقدير المناخ الاقتصادي للمؤسسة العربية لضمان الاستثمار يعد من الجوانب الايجابية التي تشجع المستثمر العربي والأجنبي.