قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ناصر العريج من الرياض: أنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها اليوم السبت (أول أيام الأسبوع) على تراجع بلغ قرابة 1 في المائه ليغلق المؤشر العام على 8072 نقطة بعد تعاملات ضعيفة شهدت تذبذباً أداء واضحاً وتراجعاً ملفتاً للشركات الأكبر قيمة والتي ضغطت على المؤشر العام وأثرت على العديد من شركات المضاربة التي كان عليها واضحاً وكانت هي المسيطرة على التعاملات عموماً, وتراجعت اليوم قطاعات السوق دون استثناء, وفقد عملاق الصناعة سابك وأكثر الأسهم تأثيراً في المؤشر العام قرابة 1 في المائه وصولاً إلى سعر 876 ريال, كما تراجع سهم الاتصالات بشكل أكبر إلى سعر 613.25 ريال, والكهرباء إلى سعر 132.5 ريال.

السوق ما زالت تواصل سلوك المتذبذب والذي تعودت عليه منذ سنوات في مثل هذا التوقيت ولكن يبدو أن الضغط متعمد من قبل كبار المتعاملين الذين يرون بأن هذا هو أفضل توقيت للشراء مستغلين نفسية المتعامل الصغير والمتوسط والتي تأثرت بشكل لافت بسبب عدم وجود فرص الربحية في المضاربة كما هو في المعتاد, وأكثر ما يؤكد هذه المؤشرات هو التداول الضعيف الذي يعكس متانة قاعدة السوق, كما أن الكميات المباعة كانت ضعيفة للغاية وأكثر ما برزت في الشركات المؤثرة على المؤشر (سابك, الاتصالات, الكهرباء).

أكثر الأسهم ارتفاعاً كان نماء بأكثر من 3 في المائه وصولاً إلى سعر 115 ريال, وتبوك الزراعية إلى 148 ريال, واللجين إلى 105.5 ريال, وفيبكو إلى 201 ريال, وسيسكو إلى 105.5 ريال, والكيميائية إلى سعر 189.5 ريال.

الأسهم الخاسرة كان في مقدمتها مبرد بنسبة تجاوزت 2 في المائه وصولاً إلى سعر 155.75 ريال, ثم المجموعة السعودية إلى سعر 550 ريال, وصافولا إلى سعر 673.75 ريال, والبنك السعودي الفرنسي إلى سعر 760 ريال, وجازان الزراعية إلى 145.25 ريال, ونادك إلى 184 ريال.