قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وقعت دائرة الموانئ البحرية في أبو ظبي و"موانئ دبي العالمية" مذكرة تفاهم لوضع إستراتيجية مشتركة لتطوير وإدارة ميناء زايد في أبو ظبي.

واشاد الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان، رئيس دائرة الموانئ البحرية في أبو ظبي بالتعاون القائم بين دائرة الموانئ البحرية و موانئ دبي العالمية ، مشيراً إلى دوره الفعال في نمو قطاع النقل البحري في الدولة وفي دعم النشاط التجاري لميناء زايد.

من جهته عبر سلطان أحمد بن سليم الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة عن سعادته بالتوقيع على المذكرة، موضحاً أن الإمكانيات التي تزخر بها موانئ أبو ظبي والخبرة الواسعة التي تتمتع بها موانئ دبي العالمية من خلال شبكة الموانئ العالمية التي تشرف على إدارتها، من شأنها إن توفر كافة عوامل النجاح لهذا التعاون.

وأضاف "نحن واثقون أن هذه المذكرة ستمثل نقلة جديدة وستسهم بشكل فعال في تعزيز المزايا التنافسية لدولة الإمارات العربية المتحدة على الصعيدين الإقليمي والعالمي وفي دعم الاقتصاد الوطني. ونود في هذا الإطار أن نؤكد التزامنا وعزمنا على تفعيل هذا الاتفاق لما فيه مصلحة دولتنا".

وتشرف دائرة الموانئ البحرية في أبو ظبي على جميع الأنشطة في الموانئ التابعة لها في الإمارة.

ويشار إلى أن "موانئ دبي العالمية" هي جزء من "دبي العالمية" المملوكة بالكامل من مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، وهي تقوم حالياً بإدارة عدد من الموانئ العالمية مثل ميناء جدة الإسلامي وميناء جيبوتي ومينائي فيساكا و راجيف غاندي قي كوشين في الهند وميناء كونستانزا الروماني.

كما قامت مؤخراً بتملك شركة سي اس اكس وورلد تيرمنالس التابعة لمؤسسة سي اس اكس الأميركية عبر صفقة اعتبرت الأكبر من نوعها على هذا الصعيد حيث بلغت قيمتها حوالي 1.4 مليار دولار ليتضاعف بذلك عدد الموانئ والمرافئ والمحطات التي تديرها والموزعة بين آسيا وأستراليا وأوروبا وأميركا الجنوبية.