قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بعد ان سبقتها الموديلات اليابانية والكورية بسنوات طويلة إلى غزو السوق الخليجي الثري بدأت الصين تجهيزاتها لاقتحام سوق السيارات الخليجي بسيارات هايفي التي تتوقع لها حسم المنافسة مع العديد من السيارات الأخرى لصالحها لتميزها صنعا وسعرا.

الغزو الصيني سيكون من خلال معرض للسيارات هو الأحدث في دبي اذ افتتحه الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس مؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب مساء أمس فقط وسط حضور كبير من رجال الأعمال وكبار الشخصيات والجهات المعنية بصناعة السيارات في الإمارات.

وقام الشيخ حمدان بن محمد عقب حفل الافتتاح بجولة في المركز الذي تصل مساحته الى 12 ألف قدم مربع حيث تفقد السيارات الجديدة بطرازاتها الأربعة قبل طرحها لأول مرة في السوق المحلية.

الطرازات الأربعة المطروحة من سيارات هايفى قام مصمم سيارات الفيراري الإيطالية "بينا فرينا" بتصميم هيكلها الخارجي بعد تزويدها بتقنيات يابانية تتويجاً لاتفاقية شراكة بين (مجموعة الحاي) الإماراتية المالكة لمركز الحاي للسيارات وشركة (هايفى) للسيارات التابعة لشركة (هاربن) الصينية المصنعة للطائرات والتي تم بموجبها تعيين (الحاي للسيارات) وكيلاً حصرياً لسيارات (هايفى) في الإمارات والبحرين وسلطنة عمان.

وقال جمال الحاي رئيس مجموعة الحاي أن الحاي للسيارات تنطلق مع هذه الخطوة الجديدة نحو مرحلة جديدة في قطاع السيارات بعد خبرة دامت 15 عاماً في تجارة السيارات في السوق المحلية لافتا الى ان هدفهم من وراء هذه الخطوة استقطاب شركات عالمية جديدة للسوق المحلية والإقليمية والمنافسة بمنتجات ذات جودة عالية وأسعار تنافسية تلبي تطلعات واذواق وقدرات مختلف الشرائح الاجتماعية".

وكشف الحاي عن أن الشركة تعتزم تنفيذ خطة توسع في أسواق الدولة بافتتاح معرض في أبوظبي يليه معارض مماثلة في إمارات الدولة الأخرى مشيرا إلى ان (الحاي للسيارات) تجري في الوقت الراهن اتصالات مع شركاء في البحرين وعمان لافتتاح معارض لسيارات (هايفى) فيهما.

وقال أن الشركة تطمح إلى تحقيق مبيعات تصل الى 1000 سيارة في السنة الأولى في السوق المحلية نظرا لما تتمتع به طرازات سيارات هايفي الأربعة من مواصفات ممتازة واداء عالي المستوى يتناسب مع المناخ في منطقة الخليج عدا عن اسعارها المنافسة جدا والتي تقل بنحو 20 بالمائة عن أسعار السيارات المماثلة من الأنواع الأخرى فضلا عن انها خضعت للعديد من اختبارات الاداء القاسية قبل طرحها في السوق المحلية للتحقق من مدى ملائمتها لأجواء المنطقة على مدى ستة أشهر وتم بناء على هذه الاختبارات تم إدخال بعض التعديلات الطفيفة على السيارة بالاتفاق مع الشركة المصنعة. كما جرى استطلاع رأي العديد من الجمهور الذين قاموا بقيادتها خلال فترة التجربة حيث نالت إعجابهم بأدائها العالي.

وتشمل الطرازات الأربعة تشمل: (هايفى سيجى) وهي سيارة عائلية هاتش باك بمحرك ميتسوبيشي بقوة 100 حصان (1400 و1600 سي سي) وبنظام حماية من الحوادث (إيرباج) وناقلي سرعة اتوماتيكي وعادي ويتراوح سعرها حسب المواصفات بين 34 ألف إلى 46 ألف درهم. اما الطراز الثاني فهو سيارة (هايفى لوبو) وهي سيارة عائلية مزودة بمختلف المواصفات ويتراوح سعرها بين 21 ألف إلى 25 ألف درهم.

والثالث سيارة ميني باص (هايفى ميني) بمحرك قدرته 970 و 1100 سي سي بناقل سرعة يدوي . وتستطيع هذه السيارة استيعاب 7 افراد وهي متوفرة بثلاث فئات (عادي ومتوسط وفخم) وهي مثالية لنقل الركاب للشركات وداخل المدن والعائلات الصغيرة ويتراوح سعرها بين 25 ألف و28 ألف درهم منوها الى ان هذه السيارة تصلح بمواصفاتها التصميمية الى استخدامات ذوي الاحتياجات الخاصة.

اما الطراز الرابع فهو سيارة بيك أب من طراز (هايفى روي) تم تزويدها بمحرك فئة 970 سي سي وكابينة تتسع لراكبين فقط وهي اقتصادية جدا في استهلاك الوقود ويصل سعرها الى 21 ألف درهم.

وكشف عن خطة لطرح طراز من سيارات السيدان العائلية وهي سيارة (ساي باو) التي تعمل بمحرك ميتسوبيشي بقوة 1600 سي سي و2000 سي سي وهي سيارة فاخرة وفخمة مزودة بكافة وسائل الراحة والتقنيات الحديثة المتوفرة في انواع السيارات الاوروبية والاميركية واليابانية .بالإضافة إلى طرازات أخرى رياضية وفخمة جدا في الأشهر المقبلة لإتاحة المزيد من الخيارات أمام الجمهور.