قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها اليوم الأربعاء مواصلة ارتفاعها القوي بمكاسب بلغت 97 نقطة ليقفل المؤشر العام 8113 نقطة, بعد تعاملات متوسطة النشاط تجاوزت قيمتها 4.6 مليار ريال, وكان الدور البارز كالعاد لعملاق الصناعة سابك الذي برز بقفزة بلغت نسبتها 2.40 في المائه وصولاً إلى سعر 883.75 ريال, كما صعد سهم الاتصالات السعودية بأكثر من 1.5 في المائه وصولاً إلى سعر 619.25 ريال, كما صعد الكهرباء بقرابة 1 في المائه وصولاً إلى سعر 135.25 ريال.

السوق كان ارتدادها أمر متوقعاً بعد تراجع وتذبذب قويين طوال الفترة الماضية بسبب ترقب إعلان سابك والأسهم البارزة الأخرى, كما كان لنتائج شركتي التصنيع والأسمدة الممتازة دوراً بارزاً في عودة نفسية المتعاملين, ولكن يظل هذا الصعود عاملاً غير صحي للسوق, ويتوقع أن يحصل خلال الأيام القليلة جني أرباح ربما يكون حاداً, على أن تعاود السوق ارتفاعها بعد إعلان سابك القادم.

أكثر الأسهم ارتفاعاً كان الأسماك الذي واصل ارتفاعه القوي اليوم عندما أعلنت الشركة نيتها رفع رأس المال ليقفل السهم صاعداً قرابة 4.5 في المائه وصولاً إلى سعر 167.5 ريال, وتلاه التعمير إلى 131 ريال, والمجموعة السعودية إلى 453.5 ريال, واميانتيت إلى 306.5 ريال, وزجاج إلى 251 ريال, والإحساء إلى 261 ريال.

الأسهم الخاسرة كان في مطلعها الكيميائية التي واصلت تراجعها لليوم الثاني بعد صعود قوي للسهم وفقد السهم أكثر من 1 في المائه وصولاً إلى سعر 189.5 ريال, وشمس إلى 143 ريال, والجبس إلى 513 ريال, وبيشه الزراعية إلى 182.25 ريال, ثم البنك السعودي الفرنسي إلى سعر 756.5 ريال, واتحاد اتصالات إلى 374.25 ريال.