قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يعرض KfW، مصرف التنمية التجارية الألماني، على مستثمري البيع بالمفرد اليابانيين فرصة ثانية، في مرحلة خصخصة البريد الألماني، بوساطة سندات مالية قابلة للمبادلة مع أسهم الشركة البريدية.

وأمس، طرح المصرف سندات مالية مسماة Uridashi ومدتها خمس سنوات - لم يحدد تسجيلها في اليابان بالين - مع حجم هدف أدنى يساوي 500 مليون يورو.

وهذه المرة الأولى يُعرض فيها مثل هذا النوع من السندات إلى المستثمرين اليابانيين.

ويعتقد مصرف KfW الذي يهيمن على %48 من أسهم البريد الألماني Deutsche Post أن العرض يعتبر طريقة إبداعية لوضع أسهم أكثر من البريد الألماني في تصرٌف قاعدة من المستثمرين، أكثر تنويعاً.

يجدر بالذكر أن المستثمرين اليابانيين اكتسبوا عدداً صغيراً من أسهم البريد الألماني، عندما خُصخص في عام 2000.

وتقليدياً، تنجم مبيعات الأسهم عن الخصخصة وتطرح على المستثمرين عبر العروض العالمية لكن عرض المصرف يعتبر لامثيل له إذ يستهدف سوقا إقليمية معيّنة.

على أي حال، فإن سوق البيع بالمفرد اليابانية هي غنية بالسيولة النقدية ويتوقع أن يجذب عرض المصرف ما بين 200.000 و250.000 من المستثمرين اليابانيين ذوي الدخل العالي.

وستدفع السندات قسيمة سنوية بقيمة %0.5 - أسوة بناتج السندات الحكومية اليابانية - وستصبح قابلة للمبادلة على علاوة ما بين %11 و%17، فوق السعر المتّفق عليه.

وينوى الدمج بين القسيمة Coupon المنخفضة وسعر تبادل العملة الواطئ الى تشجيع المستثمرين اليابانيين على شراء الأسهم.

أما حجم العائدات فيستند الى تهافت الطلب في فترة الأسبوعين التسويقية؛ ففي حال أصدرت وبيعت 500 مليون يورو من السندات المالية الجديدة فان هذا يعادل %2.3 من أسهم البريد الألماني أو 25.4 مليون سهم.