قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


الشارقة : أعلنت دائرة موانئ وجمارك الشارقة بدء تنفيذ المرحلة الأولى لتوسعة ميناء خورفكان بتكلفة إجمالية تبلغ 300 مليون درهم منها 180 مليونا قيمة العقد الذي تم توقيعه مع الشركة اليونانية التي أسند إليها المشروع و120 مليونا قيمة أربع رافعات جسرية حديثة مخصصة للميناء تم شراؤها من شركة لييبر الألمانية.

يأتي هذا المشروع الذي يعتبر الأول من نوعه بهذا الحجم في إمارة الشارقة بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة التي تقضي بضرورة توسيع ميناء خورفكان لمواجهة متطلبات المرحلة المقبلة نظرا لمكانته وأهميته الإستراتيجية في المنطقة.

صرح بذلك السيد عيسى جمعة المطوع مدير عام موانئ الشارقة عقب توقيعه على إتفاقية توسعة الميناء مع شركة أثينا اليوم والتي تقضي بتشييد أرصفة جديدة بطول 400 متر وإصلاح أراض بمساحة تخزين تصل إلى ما يزيد على أكثر من 150 ألف متر مربع وكذلك تشييد كاسر الأمواج الرئيسي بطول 800 متر .

وقال انه سيتم بموجب الإتفاقية تشييد كاسر الأمواج الثانوي بطول 400 متر إلى الجنوب لتوفير الحماية اللازمة لعمليات مناولة الحاويات .. موضحا أن التوسعة تشمل أيضاً العمل على تشييد الأرصفة الجديدة بعمق 16 متراً بما يسمح برسو سفن وناقلات حاويات عملاقة تمثل الجيل الرابع من السفن الجديدة ويصل طولها إلى 400 متر.

وقال بول ليكاكيس الرئيس التنفيذي لشركة أثينا إن قيمة الأعمال الإنشائية وأعمال الردم والحفر التي ينص عليها عقد تنفيذ المشروع تبلغ 180 مليون درهم موضحا ان عمليات التوسعة سيتم الإنتهاء من تنفيذها في ديسمبر من هذا العام .

وأشار المطوع إلى أن المرحلة الأولى تشمل تجهيز الأرصفة الجديدة بأربع رافعات جسريه حديثة متخصصة بمناولة الحاويات إضافة إلى تعميق منطقة مناورة السفن ومداخل الميناء الحالية لمواجهة الزيادات المتوقعة في أعداد السفن التي يستقبلها الميناء خاصة وأن نسبة الزيادة المتوقعة في عدد الحاويات بالميناء يتوقع ان تصل إلى 30 بالمائة خلال العامين القادمين وذلك على ضوء نسب النمو خلال العام الماضي 2004 والتي بلغت 12 بالمائة حيث بلغ عدد الحاويات التي استقبلها الميناء إلى 6ر1 مليون حاوية .

وتوقع ان يرتفع عدد هذه الحاويات إلى مليوني حاوية مع نهاية العام الجاري الذي يتزامن مع انتهاء المرحلة الأولى من أعمال التوسعة المخصصة لها .. مشيرا إلى أن التوسعة الجديدة تشمل إنشاء رصيفين جديدين بطول 400 متر ليرتفع بذلك عدد الأرصفة في الميناء إلى ستة أرصفة وليصبح طول الأرصفة البحرية في ميناء خورفكان 1500 متر كلها مخصصة لسفن الحاويات.

وذكر المطوع أن مشروع التوسعة لميناء خورفكان تم تصميمه من قبل شركة هالكرو العالمية حيث وقع الإختيار لتنفيذ المشروع على شركة أثينا من بين أفضل ثماني شركات عالمية في المنطقة تقدمت لتنفيذه .

وأوضح أن الهدف الرئيسي من مشروع التوسعة الجديدة الخاصة بميناء خورفكان مواكبة الجيل الرابع من السفن الضخمة التي يبلغ طولها 400 متر وتتسع السفينة الواحدة لأكثر من ثمانية آلاف حاوية وتحتاج إلى غاطس يصل إلى 16 مترا .

ونوه إلى أن طاقة إستيعاب ساحات التخزين سترتفع بعد أعمال التوسعة لتصل إلى أكثر من 30 ألف حاوية .

وقال مدير عام موانئ الشارقة ان الدائرة بدأت بناء على توجيهات حاكم الشارقة منذ العام 2003 بالتنسيق مع الشركة الاستشارية /هالكرو انترناشيونال/ وضع التصاميم والإشراف على موقع العمل مؤكدا ان سموه وجه بضرورة مراعاة الحفاظ على البيئة البحرية والأخذ في الاعتبار عدم تعريض الحياة البيئية البحرية للخطر حيث تم مراعاة ذلك في التصميمات لتقليل المخاطر البيئية كالتيارات البحرية وحركة السفن على الأحياء المائية والبيئة البحرية.

وأضاف أن ميناء خورفكان يعتبر من الموانئ المهمة الذي يقع على الساحل الشرقي لإمارة الشارقة ومن أهم 20 ميناء في العالم في مجال مناولة الحاويات كونه يتمتع بموقع استراتيجي مهم مشيراً إلى أن هذا المرفأ يُعد من أهم الموانئ الرئيسية التي تلعب دوراً أساسياً ومؤثراً في تنشيط الحركة الملاحية والاقتصادية العالمية ويعتبر مرفأ طبيعيا وعميقا ومركز التقاء السفن القادمة من الشرق والغرب.

وأوضح أن التوسعة أصبحت ضرورية لتلبية ومواكبة التطور الذي طرأ على صناعة الجيل الرابع من السفن الضخمة وكذلك الارتفاع المضطرد في حجم التبادل التجاري ما بين الشرق والغرب إلى جانب كون التوسعة جاءت لمواجهة كثافة حجم العمل الذي يشهده الميناء ونشاطه الواسع إضافة إلى الأداء العالي الذي يتمتع به حيث أصبح من الضروري البدء بتوسعته ليستوعب مناولة مليوني حاوية نمطية بعد أن قام الميناء بمناولة مليون وستمائة ألف حاوية نمطية خلال عام 2003.

وذكر المطوع أن دائرة مواني وجمارك الشارقة تزمع ضمن التوسعة الجديدة لميناء خورفكان تزويد الميناء بسفينتي إرشاد وقاطرتين لسحب السفن بقوة خمسة آلاف حصان لكل قاطرة مشيرا إلى أن عمليات الإرشاد التي يقوم بها ميناء خورفكان تعتبر قياسية بحيث لا تزيد فترة عملية الإرشاد عن استلام السفينة منذ وصولها إلى الرصيف للتفريغ أو التحميل عن 35 دقيقة .

ونوه إلى ان قدرة ميناء خورفكان على مناولة الحاويات المبردة بعد إنتهاء التوسعة سترتفع من 310 حاويات مبردة إلى 480 حاوية مبردة.