قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة - نقل عن رئيس الوزراء المصري احمد نظيف يوم السبت قوله ان قوة الجنيه المصري ستتعزز في سوق الصرف الاجنبي بعدما زادت قيمته بنسبة خمسة في المئة امام الدولار منذ ديسمبر كانون الاول.

ونقلت وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية عن نظيف قوله ان الجنيه "سيصبح أكثر قوة مستقبلا فى سوق النقد الاجنبى."

ولم يحدد نظيف اطارا زمنيا لكنه قال "ان العرض حاليا اكثر من الطلب على النقد الاجنبى بعد ان ادرك المواطنون ان احتباس الدولار ليس مفيدا وسعوا الى التخلص مما بحوزتهم منه."

وارجع اقتصاديون تعزز قوة الجنيه الى العائدات القوية من صناعة السياحة وصادرات الغاز وايرادات قناة السويس.

وبلغ المتوسط المصحح لسعر الجنيه عند الاغلاق يوم الخميس 5.90 مقابل الدولار في مقابل حوالي 6.22 قبل اطلاق سوق الصرف الاجنبي بين البنوك يوم 23 ديسمبر كانون الاول.

وقال نظيف ايضا ان تراجع سعر الدولار سيخفض اسعار السلع المستوردة. وتعتبر مصر التي يبلغ عدد سكانها 70 مليون نسمة من اكبر مستوردي القمح في العالم.

وقال البنك المركزي المصري يوم الرابع من يناير كانون الثاني الجاري انه يتطلع الى ارتفاع قيمة الجنيه المصري مقابل الدولار وانه يريد ان يرى العرض والطلب يصلان لنقطة التعادل بالنسبة للعملة.