قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حيان نيوف من دمشق :

تسعى سوريا خلال العام 2005 لتصدير منتجاتها الزراعية من خضار وفواكه إلى الإتحاد الأوروبي وذلك ضمن شروط اتفاقية الشراكة التي وقعت عليها بالأحرف الأولى منذ أشهر. وتضع الجهات السورية المختصة خطة عمل تساعدها على نقل هذه المنتجات إلى الأسواق الأوروبية مباشرة ، وقد شرعت سوريا فعلا بتنظيم ورشات عمل تستضيف رجال أعمال أوروبيين وشخصيا رسمية أوروبية لهذا الغرض.

وأقامت السفارة الاسبانية بدمشق، بالتعاون مع هيئة تخطيط الدولة، ورشة عمل تتعلق بتصدير الخضار والفواكه من سورية الى دول الاتحاد الأوروبي. وقد تضمنت هذه الورشة معلومات شاملة عن الشروط الواجب توافرها في المنتجات الزراعية السورية لدخول السوق الأوروبية.

هذا ولازالت الصادرات السورية متدنية رغم جميع الإجراءات التي اتخذتها سوريا لرفع حجم ومستوى الصادرات . وكانت إحصائيات الصادرات للعام 2003 بحدود 5700 مليون دولار موزعة بين صادرات النفط ومشتقاته حوالي 4 ملايين دولار وصادرات منتجات سلعية 1633 مليون دولار.

وكانت أشارت إحصاءات رسمية إلى " تصدير نسبة 15% من منتجات زراعية وحيوانية و 73% من النفط ومشتقاته و 5% من قطن خام وغزول قطنية و 4% منتجات نسيجية إما باقي الصادرات الصناعية المختلفة بنسبة 3% بحيث يصبح المجموع قدره 100% والنسب المذكورة تدلل على ان الصادرات السورية بدون النفط لا تزال متدنية".‏