قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دبلن: قالت شركة كينلان برايفت الايرلندية للاستثمارات العقارية يوم الاربعاء انها باعت فندق سافوي ومطعم سيمسونز ان ذا ستراند في لندن لشركة يدعمها الملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال. وقال الامير الوليد في سبتمبر ايلول ان شركة المملكة القابضة وشركة تابعة لمجموعة اتش.بي.او.اس المصرفية تجريان محادثات لشراء الفندق مقابل 400 مليون دولار. وامتنعت كينلان عن ذكر السعر النهائي للصفقة.

وقالت كينلان في بيان ان ممتلكاتها الاخرى في مجموعة سافوي ستظل تابعة لها. وتملك كينلان فنادق في ميلانو وبودابست وبراج بالاضافة الى مبان ادارية ومراكز تجارية. وكانت قد اشترت مجموعة سافوي في ابريل نيسان الماضي مقابل 750 مليون جنيه استرليني (1.41 مليار دولار). وستعلن الشركة في 24 يناير كانون الثاني الجاري استراتيجيتها الخاصة لمجموعة سافوي التي ستحمل اسما جديدا. (الدولار يساوي 0.5319 جنيه استرليني)