قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت قناة Fuji Television التلفزيونية أنها ستعرض حوالي 719 مليون دولار من أجل السيطرة على NBS: Nippon Broadcasting System، وهي قناة تلفزيونية يابانية بارزة خاصة، لتقوية أعمالها الإذاعية الرقمية؛ وستزيد قناة Fuji حصة أسهمها في قناة NBS من %12.4 الحالية صعوداً إلى أكثر من %50.

كما يؤشر العرض أيضاً الى انتصار حملة الأسهم اليابانيين بعد أن دعا السيدYoshiaki Murakami، وهو يمتلك %16.6 من أسهم NBS، الشركتان مراراً وتكراراً للاندماج بينهما في شركة قابضة واحدة وذلك لعرض قيمة البث الإذاعي المخفية.

والسنة الماضية، رفضت NBS اقتراحات هذا المستثمر الياباني بشأن الاندماج. وفي آخر مؤتمر صحفي عقده قال رئيس NBS إن القناة تحتاج لتعديل بنيتها المالية وإلا فهي ستزول كما أن تزعزع الأوضاع المالية، في أية شركة إعلامية، يُرى عامةً كأمر يسيء بسمعتها.

وتعرض قناة Fuji مبلغ 5.950 ين لكل سهم في شركة NBS أو زيادة% 7.2 على سعره، كعلاوة، بحسب سعر إقفاله أمس. وسيكون العرض العام مفتوحاً حتى 21 فبراير(شباط) المقبل.

ولتمويل العرض، تخطط قناة Fuji لإصدار 80 مليار ين من السندات المالية القابلة للتحويلِ إلى شركة Daiwa Securities SMBC، في 25 فبراير(شباط) القادم. كما وافقت NBS، وتمتلك %22.5 من أسهم قناة Fuji عدا عن كونها عضواً مؤسّساً فيها، على صفقة الشراء، المعروضة من قبل الأخيرة، لأنها تعتبر أن تقدم الرقمنة السريع في بيئة العمل يحيط الصناعة الإذاعية، الآن، وهو ما آل الى تعجيل عملية التكامل بين الإذاعة والاتصالات.

وللحفاظ على موقع قوي في الصناعة الإعلامية، تحتاج الشركات بسرعة لتبني نظام إدارة المجموعةGroup Management System القابل للدعم من السياسات المتقدمة بدلاً من الخضوع لقواعد الشركات الفردية.