قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو، اليابان (CNN) -استمر تراجع المؤشرات الرئيسية في بورصة طوكيو، الخميس، ولليوم الثالث على التوالي، في حين سجل الدولار الأمريكي ارتفاعا أمام الين الياباني والعملة الأوروبية، اليورو.

وجاء التراجع متأثرا بخسارة بورصة وال ستريت في تداولات الأربعاء، والتي نتجت عن تقارير اثنين من أكبر شركات التكنولوجيا الأمريكية، والتي جاءت مخيبة للآمال.

وخسر مؤشر "نيكي" قرابة 120.57 نقطة، أي ما نسبته 1.06 في المائة، ليغلق على 11.284.77 نقطة.

وبذلك يصل مجموع الخسارة التي أصابت نيكي منذ ثلاثة أيام أكثر من 202.33 نقطة، أو 1.76 في المائة، من ضمنها الخسارة التي سجلها الأربعاء والتي بلغت 17.92 نقطة، أو 0.16 في المائة.

وتم تداول الدولار على 102.72 ين، أي بارتفاع بلغ 0.37 ينا عن تداولات الأربعاء، ولكن أقل من سعر تداوله في نيويورك الذي لم يتجاوز 102.86 ين.

وكانت الأسهم في طوكيو تراجعت بعد هبوط أسهم وال ستريت، وسط جو من القلق والتشكيك اعترى المستثمرين حول أرباح الشركات الأمريكية، الذين اكتفوا بتداول أسهم المصارف وشركات التصدير.

وإلى العوامل الاقتصادية، تضاف عوامل سياسية أدت إلى وقوع أسواق المال في حال من الترقب، وتراجعها لاحقا في طوكيو، وهي انتظار خطاب الرئيس الأمريكي جورج بوش، الذي سيعقب حفل تنصيبه، والذي ينتظر أن يحدد فيه معالم سياسته الجديدة.