قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

خالد طه من الدوحة

اعلن اليوم في الدوحة ان بنك قطر الدولي الاسلامي سيفتتح فرعا له في سوريا براسمال قدره 50 مليون دولار قابلة للزيادة الى 100 مليون دولار وذلك عقب التعديل الخاص بقانون المصارف الذي اصدرته وزارةالمالية السورية و يسمح القانون بانشاء مصارف اسلامية في سوريا .

وذكرت مصادر مطلعة في وزارة المالية السورية ومصرف سوريا المركزي في تصريحات صحافية ان الصيغة النهائية لهذا التعديل يجري تداولها من قبل اللجنة الاقتصادية تمهيدا لعرض المشروع على مجلس الوزراء السوري لمناقشته والمصادقة عليه مؤكدة ان هناك اهتماما كبيرا من الجهات الوصائية السورية على ضرورة الإسراع في إصدار هذا التعديل التشريعي لإفساح المجال أمام قيام مصارف إسلامية في سوريا ستعمل إلى جانب المصارف العادية التي تم الترخيص لها العام الماضي والبالغ عددها أربعة مصارف وأشارت المصادر نفسها إلى أنه اذا كان العام 2004 عام إنشاء المصارف الخاصة فإن العام 2005 سيكون عام المصارف الإسلامية الخاصة في سوريا لافتة إلى أن هناك ثلاثة مصارف إسلامية تسعى لنقل نشاطها رسميا إلى السوق السورية وهي بنك قطر الدولي الإسلامي وبنك التنمية الإسلامي والبنك الإسلامي السعودي حيث تقدمت هذه البنوك الثلاثة بطلبات رسمية إلى مصرف سوريا المركزي ومجلس النقد والتسليف للحصول على التراخيص اللازمة لها

وأكدت تلك المصادر ان مشروع بنك قطر الدولي الإسلامي سيكون هو الأهم والأكبر خاصة انه بات مرتبطا بتطور وتنامي العلاقات بين سوريا و قطر وهناك دعم من الجانب السوري للإسراع في منح الترخيص الضروري لإنشاء بنك سوريا الإسلامي .

وكان وفد رفيع المستوى من مجلس إدارة بنك قطر الدولي الإسلامي برئاسة الشيخ خالد بن ثاني آل ثاني نائب رئيس المجموعة قد زار دمشق أواخر العام الماضي وعقد سلسلة من اللقاءات مع المسؤولين والوزراء المعنيين بقطاع المصارف أسفرت عن اتفاق على ضرورة الإسراع في منح الترخيص القانوني لبنك سوريا الإسلامي ليبدأ بمزاولة نشاطاته في السوق السورية التي تبدو متعطشة للتعامل مع المصارف الإسلامية ...