كشف الرئيس العام للخطوط الحديدية السعودية المهندس خالد بن حمد اليحيى أن المؤسسة حققت خلال العام الماضي إيرادات بلغت 1318مليون ريال مقارنة بـ 1089 مليون ريال خلال العام المالي 2003 وهو ما يشكل زيادة بلغت نسبتها 21 في المائة تمثل 229 مليون ريال.

وقال اليحيى في تصريح له اليوم الاثنين "أن المؤسسة حققت زيادة بلغت نسبتها 35 في المائة في حجم الأطنان المنقولة للبضائع والحاويات للعام المالي 2004 والذي بلغ 2557 مليون طن مقارنة بما تم نقله في العام المالي 2003 والذي بلغ 1893 مليون طن أي بزيادة تصل إلى 663629 طن.
وأوضح المهندس اليحيى أن عدد الحاويات الذي تم نقله بقطارات المؤسسة باتجاه واحد الدمام الرياض خلال العام الماضي أكثر من 141 ألف حاوية مقارنة بـ 117582 حاوية تم نقلها عام 2003 أي زيادة تقدر بـ 20 في المائة تمثل 23823 حاوية تم نقلها من ميناء الملك عبد العزيز في الدمام إلى الميناء الجاف في الرياض.

وأضاف أن هذا النقل المتزايد الذي أنجزته المؤسسة العامة للخطوط الحديدية يؤكد التحسن الكبير والمتصاعد لخدمة نقل البضائع والحاويات وكنتيجة حتمية لما تبذله من جهود كثيفة لتحسين مستوى أدائها من خلال تطبيق منهج التخطيط الاستراتيجي الذي تنتهجه، مما حقق لها نقلة نوعية وكمية لحجم المنقولات من بضائع وحاويات ومسافرين كانت محصلتها تحقيق إيرادات تتجاوز 100 في المائة خلال أقل من خمس سنوات.