قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حيان نيوف من دمشق :توقعت مصادر اقتصادية سورية انخفاض أسعار بعض أنواع السيارات وبشكل خاص السيارات والشاحنات من نوع مرسيدس ، وذلك بعد أن انتهت قبل أيام الفترة الزمنية الخاصة بحرمان الجهات العامة من التعامل مع شركة "دايملر كرايزلر" الألمانية والتي صدرت قبل ثلاث سنوات.

وأوضحت مصادر اقتصادية ل " إيلاف " أن انخفاض أسعار أنواع محددة من السيارات التي تنتجها تلك الشركة الألمانية هو أمر إيجابي ومتوقّع ولكن المواطن السوري العادي ينتظر إجراء خطوات على صعيد تخفيض أسعار السيارات بشكل عام " ، مؤكدة أن " شراء سيارة لا زال حلما لدى المواطنين السوريين ".

وكان أعلن في سوريا مؤخرا عن نهاية الفترة الزمنية التي حرمت الجهات العامة السورية من التعامل مع شركة " دايلمر كرايزبر " الألمانية قبل ثلاث سنوات. ونهاية الحرمان من الاستيراد تعني أنه صار بالإمكان استيراد سيارات مرسيدس إلى سوريا إضافة إلى جميع قطع التبديل التي تحتاجها مؤسسات سورية خاصة شركات النفط. وتأتي هذه الخطوة بعد إصدار القضاء السوري حكما لصالح شركة أبناء عمر سنقر وهم وكلاء مرسيدس في سوريا منذ سنوات طويلة.

كما أكد العديد من جهات القطاع العام قد أكدت حاجتها لآليات هندسية وخدمية من نوع مرسيدس، وأخرها طلب وزارة الإدارة المحلية والبيئية سيارات وصهاريج إطفاء من طراز مرسيدس، وأرسلت كتابا بهذا الشأن إلى وزارة الاقتصاد والتي أحالت الطلب بدورها إلى رئاسة مجلس الوزراء حيث صدرت موافقة في وقتها على ذلك.