قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سنغافورة : ظلت أسعار النفط قرب مستوى 48 دولارا للبرميل يوم الثلاثاء فيما استمر التوتر في السوق من احتمال قيام أوبك بخفض الإمدادات قبل نهاية الربع الأول.

وهبط الخام الأمريكي الخفيف في التعاملات الالكترونية 21 سنتا إلى 47.99 دولار للبرميل بما يزيد نحو دولارين عن أدنى مستوياته يوم الاثنين عندما تراجعت الأسعار بعد أن قررت أوبك يوم الأحد إبقاء سقف الإنتاج دون تغيير في الوقت الحالي ومرور انتخابات العراق دون شن هجمات على منشآت النفط.

وأبقت أوبك سقف الإنتاج دون تغيير عند 27 مليون برميل يوميا رغم اقتراب أسعار النفط من مستوى 50 دولارا للبرميل مبدية ثقتها في أن تكلفة الوقود الأعلى لا تضر بالنمو الاقتصادي العالمي.

لكن المنظمة تركت الباب مفتوحا أمام احتمال خفض الإنتاج لاحقا لاحتواء تراكم في المخزونان خلال الربع الثاني بعد انتهاء فصل الشتاء في نصف الكرة الأرضية الشمالي.

ويجتمع وزراء نفط أوبك في اصفهان بإيران في 16 مارس/ اذار لكن وزراء أوبك يمكن أن يتفقوا تليفونيا على خفض الإنتاج قبل الاجتماع.

ويتوقع المحللون زيادة مخزون النفط الأمريكي بكمية 1.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي 28 يناير كانون الثاني عندما تعلن إدارة معلومات الطاقة التابعة لوزارة الطاقة الأمريكية تقريرها الأسبوعي للمخزون يوم الأربعاء.

وإذا صح هذا التوقع فان المخزون الأمريكي سيسجل زيادة للأسبوع الرابع على التوالي.

وتوقع المحللون أيضا تراجع مخزون نواتج التقطير التي تشمل زيت التدفئة ووقود الديزل بكمية 2.4 مليون برميل بعد الموجة الباردة التي تعرض لها شمال شرق الولايات المتحدة.