: آخر تحديث
مجرد التفكير في امتلاك منزل زال من مخططاتهم

الشباب في البلدان المتطورة يُبعدون عن صفوف الطبقة المتوسطة

يجري إقصاء الشباب في البلدان المتطورة عن صفوف الطبقة الوسطى مع ركود النمو في دخلهم والارتفاع الصاروخي لأسعار العقارات الذي يمنعهم حتى من التفكير في شراء بيت، بحسب دراسة جديدة أجرتها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.  

إيلاف: أشارت المنظمة في الدراسة، التي نشرت نتائجها صحيفة الغارديان، إلى أن الطبقة المتوسطة انكمشت، ونفوذها الاقتصادي تراجع مع كل جيل، منذ الارتفاع في معدل الولادات، الذي شهده عقد الأربعينات في 40 بلدًا كبيرًا من الناحية الاقتصادية في أنحاء العالم.  

تراجع معيشي
تضم منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، التي يوجد مقرها في باريس، 36 بلدًا متطورًا إلى جانب جنوب أفريقيا والصين وروسيا والبرازيل.  

وقالت المنظمة إن تراجعًا ملحوظًا سُجّل أيضًا في مستوى معيشة العائلات متوسطة الدخل خلال العقود الثلاثة الماضية. وهناك 15 بلدًا، الطبقة الوسطى فيها شريحة اجتماعية أصغر حجمًا مما كانت قبل الأزمة المالية عام 2008، بحسب الدراسة التي وجدت أيضًا أن الـ 10 في المئة الأعلى دخلًا يمتلكون نحو نصف إجمالي الثروة، والـ 40 في المئة الأدنى دخلًا لا يملكون سوى 3 في المئة.   

فرص تتضاءل
تشير الحياة الحديثة للطبقة الوسطى في أنحاء العالم إلى أن جيل الشباب يُحرمون بصورة متزايدة من الفرص التي أُتيحت لآبائهم. 

وتبيّن الأرقام التي أوردتها الدراسة أن 70 في المئة من المولودين بين 1942 و1964 أصبحوا جزءًا من الطبقة الوسطى في العشرينات من العمر بالمقارنة مع 60 في المئة من الألفيين، أي المولودين بين 1983 و2002، في المرحلة نفسها من الحياة.  

أوصت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الحكومات بمراجعة النظام الضريبي وتعديله وتنفيذ إصلاحات في السكن والتعليم لوضعهما في متناول الشباب على نحو أسهل منه في الوقت الحاضر.  

ونقلت صحيفة الغارديان عن أنغيل غوريا السكرتير العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية قوله إن "الطبقة المتوسطة تبدو اليوم وكأنها قارب في مياه هائجة بصورة متزايدة". ودعا غوريا الحكومات إلى الاستماع إلى هموم المواطنين وحماية مستوى معيشة الطبقات المتوسطة ورفعه"، قائلًا إن هذا يساعد على دفع عجلة النمو الاقتصادي الجامع والمستدام وبناء نسيج اجتماعي أقوى وأكثر استقرارًا. 
   
أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الغارديان". الأصل منشور على الرابط
https://www.theguardian.com/business/2019/apr/10/millennials-squeezed-middle-class-oecd-uk-income
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. السعودية تؤكد استعدادها ضمان توازن سوق النقط العالمية
  2. خبراء: رفع تصنيف مصر الائتماني إلى (B2) يؤكد تحسن الاقتصاد
  3. السعودية والإمارات تقدمان للسودان دعما بقيمة 3 مليارات دولار
  4. مخاوف جيو سياسية تدفع أسعار النفط باتجاه 80 دولارا للبرميل
في اقتصاد