قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: أعلنت جمعية متخرجي الجامعة الامريكية في بيروت اطلاق جائزة الدكتورة سعاد الصباح لهذا العام في مؤتمر صحافي عقدته يوم الجمعة في مقر نقابة الصحافة اللبنانية. الجائزة التي تبلغ قيمتها المادية الاجمالية عشرين الف دولار امريكي تعتبر الان كبرى الجوائز الثقافية والعلمية في لبنان في مجموعها هذا.
حضر المؤتمر الصحفي نقيب الصحافة اللبنانية محمد البعلبكي ورئيس جمعية متخرجي الجامعة الامريكية في بيروت فواز المرعبي ورئيسها السابق محمد المشنوق.
بعد كلمة ترحيب واشادة للنقيب بعلبكي تحدث المرعبي فشكر الدكتورة الصباح وقال ان الجائزة السنوية المخصصة للابداع الثقافي والعلمي تتوزع قيمتها الاجمالية على اربع فئات اي جائزة واحدة لكل فئة وهي..
- أفضل عمل ثقافي منشور.
- أفضل عمل علمي منشور.
- أفضل اطروحة ماجستير علمية من جميع الكليات وجميع الاختصاصات.
- أفضل اطروحة ماجستير ادبية من جميع الكليات وجميع الاختصاصات.

وأضاف ان العمل الثقافي يجب ان يتمحور حول القضايا الثقافية ومستقبل الاجيال العربية الصاعدة اما العلمي فيجب ان يركز على الأبحاث العلمية الاساسية التي تساعد في تقدم الاجيال الصاعدة في العالم العربي.
شروط الترشح للفوز بالجائزة تنص على ان يكون طالب الترشيح عضوا في جمعية متخرجي الجامعة الامريكية في بيروت وان يكون مواطنا عربيا دون تحديد للسن اوالجنس. ويقبل تقديم الاطروحات الجامعية المنشورة على مستوى الماجستير والدكتوراه اذا كانت قد حازت النجاح اكاديميا. ويجب ان يكون الانتاج منشورا وصادرا في الاعوام 2002 و2003 و2004 . ويقفل باب تقديم الترشيحات في 31 مارس اذار القادم وتعلن أسماء الفائزين بالجوائز الاربع في حفل خاص خلال الاسبوع الاخير من شهر ابريل نيسان القادم.