: آخر تحديث

إيقاف لقاء مع نجل القرضاوي على فضائية لبنانية

كشف فيهnbsp;حقيقة ما تردد حول تشيعه
إيقاف لقاء مع نجل القرضاويnbsp;على فضائية لبنانية
بهية مارديني من دمشق: قالت مصادر متطابقة لايلاف إن قناة فضائية لبنانية تعرضت لضغوطات لجهة عدم بث لقاء مع نجل الشيخ يوسف القرضاوي ، واشارت الىnbsp; انه كشف خلال اللقاء حقيقة ماتردد حول تشيعه و مواقفه السياسية وعلاقته بوالده وانتمائه الشعري، وأفادت المصادر ان جمهور برنامج quot;مع ماريا معلوفquot; المعتاد بثه في التاسعة والنصف مساء على قناةnbnnbsp;nbsp; اللبنانية انتظروا يوم الاثنين الماضي عرض الحلقة الا انها لم تذع ، وطبقا للإعلان الذي بث على مدى خمسة أيام فان الجمهور انتظر حوارا مع عبد الرحمن نجل الشيخ يوسف القرضاوي الذي رددت أنباء صحافية انه تشيع وان هذا ما دعا والده لشن حملة على إيران والشيعة العرب بدعوى أنهم يمارسون تبشيرا شيعيا في البلاد ذات الأغلبية السنية وفي مقدمتها مصر ، واستغرب البعض أن يقوم القرضاوي بهذا الهجوم على الرغم من موقعه على رأس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي يضم علماء من السنة والشيعة، بحسب المصادرnbsp; .

واوضحت المصادر ان الجمهور فوجئ بالقناة تكتب على شاشتها إشارة تفيد بان الحلقة لن تذاع بناء على طلب الشاعر عبد الرحمن يوسف القرضاوي ، ونقلت المصادر استغراب الدكتور علي محمد مهدي خبير الإعلام ذلك الفعل ووصفه الفعل بـquot;غير المسبوق لبرنامج سياسيquot; ، واعتباره ان هناك تغافلا في أن حضور الضيف وتسجيله للحلقة تعني موافقته على إذاعتها ، وليس من المتصور ان تحصل القناة على موافقة بالإذاعة من عدمها إلا في برامج الدعاية والإعلان .
من جانبه استهجن الكاتب الصحافي يوسف عيد هذه الخطوة معتبرا أنها ستؤثر بالسلبnbsp;في مصداقية القناة ، وتمنى لو ان القناة بثتها مع بيان توضيحي من الضيف إذا ما أرادnbsp; ، ورأى ان تدخل الضيف في قرار إذاعة الحلقة من عدمه يمثل قيدا جديدا على حرية الإعلام المرئي .

ولفتت المصادر الى ان احد العاملين في الأستوديو وهو احد الذين شهدوا تسجيل الحلقة ، قال إنها تضمنت موافقة صادمة للقرضاوي الابن تجاه القرضاوي الأب وتحدث عن حقيقة تشيعه ومواقفة السياسية بالإضافة الى انتمائه الشعري ، ونقلت quot;لقد انفعل القرضاوي الابن أكثر من مرة أثناء الحلقة مهددا بالانسحاب الذي نفذه في الثلث الأخير من الحلقة عندما سألته ماريا معلوف عن موقفه من تطبيع قطر مع إسرائيل واحتضانها لأكبر قاعدة عسكرية أميركية في المنطقة ، وواجه السؤال بانفعال مطالبا بتوجيهه إلى الشيخ يوسف القرضاويquot;.
nbsp;
واتهمت المصادر القرضاوي ورجالا بارزين بممارسة ضغوط من اجل وقف بث الحلقة لأنهم رأواnbsp; انها تسيء إلى القرضاوي الاب والابن معا ، وقالت انه بدا في الحلقة منفعلا ورددت ماريا معلوف ذكر اسمه مقرونا بلقب القرضاوي .ومن جانب اخر فانه من المتوقع ، بحسب المصادر، أن تترك تلك الواقعة أثارا سلبية على علاقة الاعلامية ماريا معلوف بإدارة القناة .
nbsp;

يذكر ان ماريا من ابرز الإعلاميات في القناة وكانت التحقت بها منذ حوالى ثلاث سنوات بعد ان تركت العمل في قناة النيو تي في ، كما حقق برنامجها حضورا عربيا متميزا لجرأته وتنوع مصادره .
وحصلت ايلاف على البيان الذي كان مقررا ان تختتم به الحلقة الممنوعة من البث وهذا نصه quot;بلا رقيب عنوان برنامجنا .. وبلا رقيب عقد الاتفاق مع مشاهدينا .. والحقيقة والشفافية والوضوح عنوان رسالة الاعلام كما نفهمه .. ومن اجل الرسالة تلك نجوب العواصم ، قريبها وبعيدها ، بحثا عن الحقيقة بلا رقيب ،في لقاءات صريحة ومباشرة مع شخصيات فكرية، سياسية ،nbsp; ثقافية ،nbsp; واجتماعية .. وانطلاقا من علاقة الشفافية التي تعاهدنا عليها مع المشاهد فإننا نكشف لكم عن بعض ما جرى في هذه الحلقة التي جاءت منقوصة في الوقت والمعلومة .

فريق عمل البرنامج في القاهرة وبعد الاتفاق معنا بعث برسالة بريدية الى الشاعر عبد الرحمن يوسف مبديا الرغبة في حوارnbsp; يتناول الشعر السياسي ، وشعر الرفض والتمرد ، والعلاقة بين الديمقراطية ومواجهة الكيان الصهيوني ، وشعر الفصحى والعامية بين الإبداع والالتزام .

استجاب الشاعر عبد الرحمن مشددا على انه من الواجب أن نؤدي رسالتنا في دعم المقاومة .
وهكذا فان الحالة السياسية هي الأكثر حضورا في البرنامج وإننا برنامج سياسي في الأساس ، ونتعامل مع الشعر بقدر اقترابه من السياسة ، والسياسة تعنى الموقف السياسي من القضايا المطروحة ، وجمهورنا صاحب الحق في طرح الأسئلة على الضيف ، ولكننا فوجئنا بموقف الضيف وإصراره على الانسحاب دون استكمال الحلقة ، وحاول فريق البرنامج إثناءه عن موقفه المتشدد من استكمال الحلقة مع الالتزام بمراعاة القضايا ذات الحساسية عبر الحوار الهادئnbsp; لتكملة الحلقة على ما يريد باعتبار ذلك حقا أصيلا لجمهور البرنامج ، وتمنينا عليه أن يتخذ قرارا بالعودة للاستكمال بعدما خرج من حالة الغضب التي لم نرَ مبررا قويا لها وخاصة انه شاعر ملتزم بقضايا الأمة والوطن ومدافع قوي بشعره عن حق المعرفة والحرية ، وانتظرنا أربعا وعشرين ساعة ولكنه ظل على موقفه .
ما جعلنا نبثها ليشترك معنا الجمهور في الرأي والحكمquot; .
nbsp;
nbsp;


عدد التعليقات 168
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ليس غريباً
منذر - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 11:22
ليس غريباً جميع ما ورد في خبر ايلاف عن الحلقة وملابساتها فمن خلال اليوتيوب تعرفت على هذا الشاب ابن أحد أكبر مشايخ عصرنا الراهن ومن هناك اكتشفت أن يوسف هذا شاب منفعل بوضوح تام كما أنه كان واضحاً عدم وعيه بقيمة والده ومراعاتها فضلاً عن لغته المتمادية في جنوحها
2. شيوخ ايه و ازهر ايه
مصري - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 11:30
قرضاوي ... طنطاوي....كلهم بالهوى سوى....شيوخ مع وقف التنفيذ...منهم من يسكن القصور في دبي و منهم من يتناول العشاء مع مجرم و سفاح قانا اللبنانيه...انهم لا يعلمون الديانه و عبادة الله..انهم يعملون بالسياسه و اي سياسه...
3. جبران التويني لم يمت
لبناني حر - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 11:40
اين حرية التعبير ..اين السياده ...اين الاستقلال في لبنان ؟؟؟؟ كلها شعارات زيفاء من الاربعتعش...هل يعقل ان تقفلوا الافواه...يكنكم ان تقتلوا كل البشر من رشيد كرامي الى فرانسوا الحاج الا انكم لا تستطعيون قتل الصوت و الكلمه..عاش لبنان الحر السيد المستقل
4. الحقيقه المره
أحمد المكي - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 11:41
الشيخ الكوراني عندما ذكر في أحدى الحلقات حقيقة تشيع أبن القرضاوي كان صادقا لكن الأعلام المزيف قلب الحقيقه وها هو أبن القرضاوي يعلنها صريحه تشيعه وسيعلنها في برامج أخرى أما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض
5. ا.....
عمر حسين / بيروت - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 12:07
هل احد سأل نفسه لماذا واحده مثل ماري معلوف مسيحية صرف تتجة لعمل مقابلة صحفية مع ابن الشيخ الجليل القرضاوي السني المعروف !! وماذا سيفيد هذه المرأة الاعلامية بهذا الخصوص الا ان كان من ورائها يريدون ان يكيلوا الكيل للشيخ الجليل القرضاوي بعد ان فضح مآرب واهداف ملالي طهران ومن ورائهم البعث العلوي المناصرين لهم من المحاولة للدخول على القرى والبلدان السنية الفقيرة ومحاولة تشييعها بعد ان تم الاتفاق في الاجتماع الذي تم في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين والذي تعهد فية الائمة بعدم الخوض في التشيع او التسنن وهذا ما خافلته ائمة الشيعة وعلى راسها ايران وكان ان قام الشيخ القرضاوي بفضح اغراضها واساليبها ونكسها بالعهد الذي ابرم. اقول للاعلامية ان تهتم بنفسها واسرتها وبلدها بدل ما تقوم بها عن الاعلام عن وجوه الاختلاف بين السنة والشيعة الذي لن ولم يؤخذ به .
6. لماذا ؟
علي - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 12:21
كان على عبد الرحمن القرضاوي ان يظهر للاعلام ويبين حقيقة المسالة حول تشيعه او لا حتى يميط اللثام عن هذا الاخذ والرد
7. وقرضاوياه وتشيعاه
علي اليتيم - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 12:43
هذا الخبر اقوى من حذاء الزيدي
8. ثم ماذا
القفول - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 12:44
صار سني أو صار شيعي لا تفرق مازال موحدا لماذا هذه الخزعبلات!!!! متى سنفهم ان الدين لله وليس للناس.
9. هجوم القرضاوي
مسلم - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 12:53
هجوم القرضاوي على الشيعه و التشيع ناجم عن خلافه مع ابنه الذي تشيع و البعض استمر بوصف الشيعه بالروافض و المجوس و الدين حر و كل شخص يختار مذهبه الذي يراه صحيح تحياتي لجميع المسلمين
10. وفيها ايه
ابو جوهر - GMT السبت 20 ديسمبر 2008 12:59
وفيها ايه لما يتشييع ولا يتنصر وحتى يصير يهودي ما هي دي الحريه يتاعت ربنا ما دام هو مقتنع بالديانه اللي هو عاوزها اصحو يا عرب


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.