قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


إقرأ يضا ملف إيلاف عن الإنتخابات
كردستان تنتخب
quot;كردستان

شيركو شريف من أربيل: أعلنت مديرة إدارة انتخابات إقليم كردستان حمدية الحسيني quot;أن المفوضية أكملت كافة استعدادتها لإجراء الإنتخابات في موعدها المقرر يوم 25/7 وعلى أسس ومعايير دولية ومن دون أي مشاكل تذكرquot;. في ما أكدت وزارة الداخلية ومديرية الآسايش ( الأمن ) العامة في الإقليم quot;أن قوات الأمن لن تتدخل بأي شكل من الأشكال في الإنتخابات القادمة، وأن مهمتها الأساسية والوحيدة تنحصر بحماية الناخبين والمراكز الإنتخابية quot;.

في حين أكد الرئيس جلال طالباني في لقاء جماهيري quot; أن الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني يؤمنان إيمانًا راسخًا بالشرعية الديمقراطية لتداول السلطة،وبضرورة مشاركة جميع الأحزاب والقوى السياسية في إدارة مؤسسات ودوائر إقليم كردستان quot;. وكشف الزعيم الكردي مسعود بارزاني المرشح لولاية ثانية لرئاسة إقليم كردستان لأول مرة منذ بدء الحملة الإنتخابية عن مضامين برنامجه للمرحلة القادمة في حال فوزه بالإنتخابات الرئاسية القادمة.

وحدد بارزاني في لقاء مع حشد من سكان مدينة السليمانية بحضور نائبا طالباني برهم صالح وكوسرت رسول النقاط الأساسية في برنامجه الإنتخابي المكونة من 27 نقطة مركزًا على quot; تعزيز وحدة الصف الكردي لحماية المكتسبات، وتحريم إراقة الدم الكردي، والدفاع عن المبادئ الديمقراطية وضمان الحريات الفردية والعامة، وتحقيق حقوق الأقليات التركمانية والمسيحية، وإحترام إستقلالية القضاء، وتشكيل هيئة النزاهة، ودعم حقوق المرأة وحمايتهن من العنف، ودعم منظمات المجتمع المدني، والعمل الجدي من أجل تنفيذ المادة 140 وعدم التنازل عنها تحت أي ظرف، وتطوير القطاع التعليمي والتربويquot;.

وحول علاقة الإقليم مع بغداد تطرق بارزاني في برنامجه الىquot; عدم ترك بغداد للآخرين، مشددًا على حل الخلافات عن طريق الدستور العراقي، أما على صعيد العلاقات مع دول الجوار والعالم قال بارزانيquot; سنعمل بجدية من أجل إقامة علاقات قوية مع دول الجوار على أساس المصالح المشتركة وإحترام الآخر، وسنحاول تطوير العلاقات مع دول العالم، ومواصلة الجهود لجذب المزيد من الشركات الأجنبية للإستثمار في الإقليمquot;.

وتعهد بارزاني بمواصلة جهوده لكشف الشركات الأجنبية التي زودت النظام السابق بأسلحة الدمار الشامل أو ساهمت في صنعها، لتنال عقابها، وتعويض المتضررين من هذه الاسلحةquot;. من جهته أكد الرئيس جلال طالباني الذي يواصل جولاته الميدانية لحشد الدعم لترشيح مسعود بارزاني لرئاسة كردستان والقائمة الكردستانية في البرلمان القادمquot; أن الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني يؤمنان إيمانًا راسخًا بالشرعية الديمقراطية لتداول السلطة، وبضرورة مشاركة جميع الأحزاب والقوى السياسية في إدارة مؤسسات ودوائر إقليم كردستانquot;.

وأشار طالباني الىquot; أن المكتسبات التي تحققت في كردستان هي ثمرة من ثمرات تضحيات شعب كردستان.وأن الحكومة القادمة ستعمل من أجل تطوير وتنمية المناطق الكردستانية ودفع عملية الإعمار والبناء الى الأمامquot;. في غضون ذلك أكد مدير الآسايش العامة في السليمانية قادر حمه جانquot; أن القوات الأمنية لن تتدخل في شؤون الإنتخابات القادمة، ومهمتها تنحصر فقط في حماية الناخبين والمراكز الإنتخابيةquot;.

وقال قادر أثناء لقائه وفدًا من القنصلية البريطانية في الأقليمquot; أن عملية الإنتخابات مكسب كبير لشعب كردستان يجب إحترامها وحمايتها، وبناء على ذلك فإن القوات الأمنية كما إستطاعت أن تحافظ على الأمن والهدوء خلال الحملة الإعلامية، ستعمل بنفس الروح مع يوم الإنتخابات وأنها لن تتدخل في سير الإنتخابات، وأن مهمتها تنحصر فقط في حماية الناخبين والمراكز الإنتخابيةquot;.

الى ذلك عقد وزير الداخلية في الإقليم كريم سنجاري إجتماعًا ضم رئيس المفوضية العليا للإنتخابات فرج الحيدري وأعضاء في مجلس المفوضية بحضور ممثلي الكيانات السياسية المشاركة في الإنتخابات. و أشار الحيدري الى دور الإعلام في العملية الانتخابية واصفا إياه بأنه العمود الفقري لانجاح العملية الانتخابية لكونه يقوم بنقل المعلومات الى المواطنين، لذا على القنوات الاعلامية نقل المعلومات بشكل علمي و دقيق لكي يلعبوا دورهم في هذه المرحلةquot;.

مضيفًاquot; أن المفوضية تعمل على تيسير إنتخابات حرة وآمنةquot; مشيرًا الىquot; أن المفوضية تلقت خلال الحملة الدعائية العديد من الشكاوى من الكتل السياسية، وإذا قامت أي قائمة سياسية بخروقات خلال العملية الانتخابية سوف نقوم بمحاسبتها وسحب الثقة منهاquot;. وأعلن في الإجتماع عن تخصيص يومين لتصويت البيشمركة في (المناطق المستقطعة، بغداد ومناطق أخرى) ويوم لتصويت أفراد القوى الداخلية والبيشمركة والراقدين في المستشفيات والمساجينquot;.