: آخر تحديث

مراحل حزب الله للوصول الى السلطة

عندما كان يقال عن حزب الله إنه حزب ولاية الفقيه، كنت احسب ذلك من باب المبالغة في الخصومة السياسية، وإن المسافة بينه والقيادة الايرانية لا يمكن ان تصل الى درجة الاندماج والتبعية المطلقة لها، لكن الخطاب الاخير لامينه العام بدد الشكوك حول هوية الحزب الحقيقية، حين عبر عن فخره بانه quot; فرد في حزب ولاية الفقيه، الفقيه العادل العالم الحكيم الشجاع الصادق المخلص quot; هذا التصريح المتأخر لم يكن مجرد رد غاضب على مؤاخذات المعارضين واتهاماتهم، كما قال نصر الله، وإنما القصد منه تبليغ اللبنانيين ببدء مرحلة جديدة من اندفاع الحزب الى الداخل, وفرض مشروعه السياسي. إن انتماء حزب الله للولي الفقيه معروف من الناحية الدينية البحتة، فلماذا التأكيد عليه بهذا القدر من التحدي للآخرين؟ حتى في ايران لايقال حزب ولاية الفقيه، لان علي خامنئي هو رأس النظام وصاحب الكلمة الاخيرة والمرشد الاعلى وليس رئيسا لحزب.
الولي الفقيه بالمعنى العام هو القائد والحاكم، يقول الشيخ قربان علي دري نجف آبادي: quot; الولي الفقيه يتحمل مسؤولية إلهية كبيرة quot; وحسب المادتين ( 5 و109) من الدستور الايراني يشترط فيه quot; الكفاءة العلمية والفقهية في جميع ابواب الفقه، والعدالة والورع والتقوى بالمعنى الصحيح، وان يتمتع بنظرة سياسية ودينية واجتماعية صائبة، وان يكون شجاعا قادرا على ادارة المجتمع quot;. (1) ويؤكد الشيخ مرتضى مقتدائي على الصفة الربانية للولي فهو يرى ان فقهاء الاسلام الذين تتوفر فيهم الشروط المذكورة اعلاه، يمكن ان يكونوا نوابا وخلفاء للرسول (ص). (2)
إن فكرة ولاية الفقيه تعبر عن اجتهاد مجموعة من رجال الدين الحاكمين في ايران (لا يتفق عليها فقهاء الشيعة ولا يقرها المرجع علي السيستاني في النجف ) وحسب رأيهم فإن للفقيه quot; ولاية عامة في امور الدولة، ويمارس دوره باعتباره نائبا للإمام المعصوم الغائب (المهدي المنتظر) ويصبح بذلك أولى بالمؤمنين من انفسهم ومالهم. كما قال الخميني: الفقهاء العدول مكلفون مأمورون بالقيام بجميع الامور التي كانت في عهدة الانبياء. quot; (3)
وتستند نظرية الولاية الى ادلة( عقلية) تتعلق بضرورة إقامة حكومة إسلامية، واخرى نقلية تختص بتفسيرات معينة لأحاديث الائمة الاثني عشر. اما صلاحيات الفقيه فهي جامعة شاملة: تعيين السياسة العامة للدولة والاشراف على تطبيقها،قيادة القوات المسلحة، إعلان الحرب والسلم، إمضاء حكم تنصيب رئيس الجمهورية بعد انتخابه شعبيا، عزل الرئيس، تنصيب كبار المسؤولين في الدولة وعزلهم، وإصدارالامر بالاستفتاء العام...الخ (م 110من الدستور). (4)
وما بين حقيقة هذا النظام وواجبات اتباعه، يمكن التوجه الى السيد نصر الله بالسؤال التالي: كيف يكون مستقلاً في قراره كما يقول، وهو مجرد عضو في حزب ولاية الفقيه؟ مانعرفه عن آلية اتخاذ القرارات في اي حزب، إن العضو لايملك الا ان يلتزم برأي القيادة، حتى لو لم يكن مقتنعا به، أوان يستقيل. وفي الادبيات السياسية لحزب الله، تاكيد على الايمان المطلق بان الولي الفقيه، يحدد التكليف السياسي لعامة المسلمين في البلدان المختلفة، وان صلاحياته موصولة بما كان من صلاحيات النبي (ص) والائمة الاثني عشر، دون نقصان. وهذا يعني في التطبيق ان حزب الله لن يتردد في اعلان الحرب على اسرائيل، اذا ما اقتضت مصلحة السلطة في ايران ذلك بخاصة وان الرئيس الايراني أحمدي نجاد لايكف عن التهجم عليها والتهديد بازالتها من الخارطة وكان قد تمنى لها صيفا ساخنا، في احدى لقاءاته الصحفية. ومادام الفقيه نائبا عن الامام الغائب فان طاعته واجبة. ووفق ذلك فان نصر الله لن يناقش قرار الحرب مع حلفائه في المعارضة، لانهم غير مطَلعين على لزوميات عقيدة الولاء للفقيه وترجمتها واقعيا، ولا مع خصومه في الحكومة والبرلمان، فهو لايعترف بهم لأنهم أدنى منه في الوطنية والشرف وطهارة المال - كما يقول - وكذلك لن يقول شيئا لرئيس الجمهورية، لانه برأيه ارتكب خطاً حين أشار في خطاب القسم الى اهمية الاجماع الشعبي في قضية المقاومة. نصر الله يتباهى بان المقاومة quot; لاتنتظر اجماعا وطنيا وشعبيا، انما يجب ان تحمل السلاح وتمضي لانجاز واجب التحرير بالسلاح والدم quot; ومادام هو الابن البار للخميني وانه ظل وفيا لتعاليمهndash; على حد تعبير لاريجاني ndash; رئيس مجلس الشورى الايراني، فان دماء اللبنانيين رخيصة، كيف لا وهو الذي قال اثناء حرب تموز 2006، ان كل شيئ يعوض، ولم يقل كيف تعوض الارواح.nbsp;
quot; ولاية الفقيه تقول لنا نحن حزبها، لبنان بلد متنوع متعدد يجب ان تحافظوا عليه quot; هكذا رد نصر الله على من يستنكرون التدخل الايراني في لبنان، وهم كثر، فهل يخبرنا كيف تعاملت دولة الفقيه مع التنوع والتعدد في ايران، هل انصفت العرب والكرد والأذربايجانيين والبلوش؟ إن المادة 13 الدستور الايراني تنص على ان quot; الايرانيون الزرادشت واليهود والمسيحيون هم وحدهم الاقليات الدينية المعترف بها، وتتمتع بحرية في اداء مراسمها الدينية ضمن نطاق القانون ولها ان تعمل وفق قواعدها في الاحوال الشخصية والتعاليم الدينية quot;(5) ولكن لاشئ عن الحقوق القومية والمذهبية، وكل الآمال التي تعلق بها الثوارالايرانيون من غير الفرس والشيعة، تبددت امام سطوة الحكم المركزي الآحادي. فالسنة مثلا محرومون من حق بناء المساجد داخل العاصمة والمدن الكبيرة كأصفهان ويزد وشيراز وغيرها، كما يمنع علماؤهم من القاء الدروس في المدارس والمساجد وتراقب خطبهم في مساجدهم. ومن الناحية الشكلية للسنة اربعة عشر نائبا في مجلس الشورى، بالاضافة الى مستشارلرئيس الجمهورية، لرعاية شؤونهم (6).
ان التذكير بسياسة التمييز الطائفي في ايران لايعني إننا كعرب ننعم في بيئة يسودها حس المساواة، فنحن كمجتمعات وانظمة لانعرف حق الإختلاف وآدابه، ولكن حين نسبغ صفة إلهية على نظام ما، من حقنا ان نطالب بالعدالة المطلقة.
ولاية الفقيه تنصح اتباعها باحترام التنوع، لكن دستورها ينص في المادة 12 على ان quot; الدين الرسمي لايران هو الاسلام والمذهب الجعفري الاثني عشري quot; كما ان المادة 115- فقرة 5 تشترط الاعتقاد بمذهب التشيع، لتولي المناصب.(7) وحتى في اطار المذهب الواحد، فان الأذربايجانيين وهم شيعة ويشكلون نسبة كبيرة من الايرانيين، وقد كان لهم دور اساس في الثورة، فمن عاصمتهم تبريز، اعلنت وحدات الجيش ولاءها للثوار، حتى هؤلاء لم ينصفهم نظام الفقيه، بل جرى الاعتداء على ابرزعلمائهم كاظم شريعتمداري، منذ بداية سلطة الخميني، على الرغم من كونه من قادة الثورة. (8) ومن اشاروا على نصر الله بمراعاة التنوع اللبناني، نسوا ان يشرحوا له الاساليب التعسفية التي يمارسونها ضد مواطنيهم العرب في الاحواز وأي معاملة مهينة تحملها هؤلاء عبر التاريخ.nbsp;
nbsp;
ثم ان الفقيه ينبغي ان يكون عادلا، لكن تاريخ حكام ايران في عهد الخميني لايؤيد ذلك فرئيس المحكمة الثورية صادق خلخالي كان سفاحا، قضى باعدام الالوف واعترف في اواخر ايامه بانه اهلك كثيرا من الابرياء. ولم تستثن احكام الاعدام الفتيات القاصرات، بل كن يغتصبن قبل تنفيذ الحكم، باسم الزواج، بحجة ان العذارى اذا قتلن تكون الجنة من نصيبهن، كل هذا يتم دون اعتراض الفقيه. وليس خامنئي بافضل من الخميني سوى انه اضعف منه، ما سمح بهامش بسيط من المعارضة في الداخل. ونحن في العراق نعرف جيدا عدالته، فقد اشرف شخصيا على ارسال الانتحاريين الى العراق ليفجروا انفسهم بين الناس ويوقعوا اكبر عدد من الضحايا،كما ساهمت المخابرات الايرانية - وما زالت - في تدريب الارهابيين وارسالهم الى العراق وكان زعيمهم الزرقاوي يحل ضيفا على ايران كلما اشتد الخناق عليه، وايران هي المورد الاساسي لسلاح الميليشيات التي ارهبت سكان البصرة، وهي التي تخطط لكل تحركات جيش المهدي، وتقرر متى ينشط وفي اي وقت يجمد عملياته.
الصفة الاخرى للفقيه ndash; حسب نصر الله - هي الاخلاص، واللبنانيون في معظمهم يدركون كم اخلصت القيادة الايرانية لهم، حين باشرت منذ الثمانينيات بتمويل حركة التوحيد الاسلامي، التي اعلنت امارة اسلامية في طرابلس،كما ارسلت طلائع حرسها الثوري ليقيم قواعد في الجنوب، واستمرت في نهجها لتحويل لبنان الى ساحة حرب دائمة ووحيدة، بينما ينعم جاره السوري بالسلام، ممنوع على لبنان التفاوض مع اسرائيل بحجة وجود اللاجئين الفلسطينيين واستمرار احتلال مزارع شبعا، لكن سوريا تفاوض ولديها مئات الالوف من اللاجئين وجولانها محتل. وحزب الله نفسه يفاوض الاسرائيليين عبرالوسطاء، الا انه يعمل جاهدا كي تبقى حالة المواجهة مع اسرائيل، فبعد تحرر الجنوب في العام ألفين، فوجئنا بفقرة جديدة تصدرت الادبيات السياسية للمقاومة، انها مزارع شبعا التي كانت تحتلها سوريا قبل العام 67 ثم احتلتها اسرائيل بعد هزيمة حزيران،وحسب نظرية الحزب فإن وضعه العسكري غير خاضع للنقاش او التساؤل ما دامت المزارع محتلة. وفي الحقيقة فإن المزارع موضوع مباحثات دولية منذ زمن، وكان وزير الخارجية البريطاني قد اثار موضوعها في لقائه مع الرئيس اللبناني ميشيل سليمان مؤخراً، بالاضافة الى جهود الاتحاد الاوروبي، ولا يستبعد ان تنسحب منها اسرائيل بفعل الضغوط الدولية، لكن حزب الله لايرحب باي جهد قد يفضي الى استعادة المزارع، وهذا ما اكده احد قيادييه، النائب حسن فضل الله حين قال بان السعي لنقل ملف مزارع شبعا الى عهدة الامم المتحدة quot; له اهداف اخرى ترتبط بوضع المقاومة quot; وان ذلك لن يؤدي الى تغيير بشأن سلاح الحزب. وأضاف متحديا كل من يأمل بالسلام وبجبهة هادئة مع اسرائيل، كما في الاردن ومصروسوريا( حليفة المقاومة): quot; من يعتبر ان وضع المزارع تحت المظلة الدولية يمكن ان يشكل ضغطا على المقاومة او ما يسمونه سحب الذرائع، هو واهم quot; وفي السياق نفسه يؤكد محمد فنيش (نائب عن حزب الله ووزيرسابق) على إن سلاح الحزب غير مرتبط بمزارع شبعا. لقد انتقل حزب الله بعد هجومه على بيروت والجبل في ايار (مايو) الماضي، الى مرحلة جديدة لم يعد معها بحاجة الى إخفاء نواياه الحقيقية في السيطرة على لبنان. لغة التهديد هي مايميز خطاب حزب الله اليوم، فمسؤوله للعلاقات الدولية، نواف الموسوي يتوعد الحكومة والرئيس الجديد، بقوله: quot; لن يكون هناك على رأس اي جهاز امني او اي موقع عسكري من لاتطمئن المقاومة الى صدق ولائه للوطن، ولن يستطيع احد ان يعين في اي موقع من هو مشبوه في ولائه الوطني او متآمر على المقاومة quot; نفهم من هذه الصراحة المنفلتة، ان الولاء للوطن يندمج بالولاء للحزب، فمن لاتطمئن المقاومة له، فهو مشبوه والمعيار الاخلاقي لتحديد الشبهات هو التوجه السياسي للحزب وان قيادة الجيش وقوى الامن الداخلي لابد ان تكون تحت إمرة حزب الله، وإلا فإن سلاح المقاومين سيصوب مرة اخرى الى صدور اللبنانيين. حزب الله اذاً ليس مشروع سلطة كما قال السيد حسن نصر الله، لانه فوق السلطة وقادر على تدميرها، هو سلطة عليا متصلة بالإله عبرالولي الفقيه، نائب الامام الغائب. ان اتفاق الدوحة برأي الحزب هو الحد الادنى فما هو الحد الاعلى لمطالبه بعد انفراده بقرار الحرب، وماذا يخطط للمراحل القادمة؟ اعتقد ان تغيير المجتمع من أهم اهدافه والضغط على مكونات الشعب اللبناني الى درجة تتحول معها الى طوائف هامشية بعيدة عن القرار السياسي، وحصر حقوقها بالدائرة الدينية الضيقة وفرض رؤيته الاجتماعية الوثيقة الصلة بفكره الديني على غرار ما حصل في ايران منذ عهد الخميني. وطريق الحزب لتحقيق اهدافه يمر اولاً عبر هيمنته على الوزارات التي ستكون من نصيبه او حلفائه وربطها بمؤسساته، وثانيا من خلال استثمار نفوذه العسكري للتأثير في عمل الوزارات الاخرى. بالاضافة الى ذلك فإن حزب الله وسع انتشاره المسلح في مناطق كثيرة لم يكن مألوفا وجود عناصره فيها، وبدأت تشكيلاته تعترض المارة كما حصل مؤخرا في صنين وجزين، وبالطبع فان هذا الوضع يثير مخاوف الناس ويعزز قناعاتهم بضعف الدولة وقوة حزب الله الذي تكرر قياداته بانه لايسعى الى قلب موازين القوى، لكنه يقلبها بشكل يومي ومنظم. يقولون ان المقاومة مقدسة وسلاحها مقدس وانها لاتنتهي الا اذا انتهى الانبياء وان الامر لايتعلق بالاحتلال الاسرائيلي ولا بالاسرى وربما لايتعلق حتى بعودة اللاجئين الفلسطينيين إذا ما حصلت معجزة!
فما العمل؟ كيف يواجه اللبنانيون قدرهم في دائرة حزب ولاية الفقيه، التي تتسع لحروب مفتوحة بشهادة حسن نصر الله نفسه؟ هل يسلمون ويعلنون الولاء للمقاومة الابدية ويضعون حياتهم على حافة حروب لايعرفون متى تبدأ؟ أم يرفعوا اصواتهم مطالبين بحق لبنان في ان يفاوض اسرائيل، استنادا الى ان مايحق للجزأ وهو حزب الله، يحق للكل، كل البلاد بصرف النظر عن من يمثل السلطة فيها.
لبنان اول دولة كان من حقها ان تتوصل الى سلام مع اسرائيل لتجنب نفسها كل انواع العدوان والاستباحات للارض، والدويلات الداخلية وآخرها دويلة حزب الله المرشحة بحكم الواقع ان تكون هي الدولة. هل يكون الحل بتجاوز اطروحة المقاومة والدخول صراحة بصلب الموضوع، اختلاف الثقافات الحاد؟ أما آن الاوان للإقرار بأن هناك لبنانان وليس لبنان واحد؟ مهما تكن الاسباب، لابد للتمايز الثقافي من ان ياخذ تعبيراته في الادارة والسلطة السياسية، ولن يستطيع حزب الله ان يواصل حديثه عن قداسة المقاومة بعد ان تستنفد ضروراتها، وسيتحتم عليه التوجه الى الناس بلغة جديدة.
إن سلوك حزب الله كان في معظمه بالضد من مركزية الدولة، بخاصة بعد تحرر الجنوب من الاحتلال الاسرائيلي، ولا سبيل الى معالجة هذا الخلل الا بالتوافق على نظام يكفل لامركزية واسعة، لاتسلب الدولة حقها في مركزية الدفاع والامن والادارة المالية والتحكم بالموارد المائية. لكن هذا الطرح يبدو مثاليا ولايتناسب مع طموحات حزب الله، والارجح ان مايرضيه حقا هو السيطرة على رئيس الجمهورية عبر تحييده ومنع الجيش من التدخل في النزاعات المسلحة، وعلى الحكومة من خلال الثلث المعطل او الضامن، وبما ان هذا- وان تحقق مؤقتا - الا انه غير قابل للاستمرارعلى المدى البعيد، لخطورته على تماسك البلاد وامكان تسببه في حرب اهلية جديدة، لذلك تبدو الصيغة الاسلم هي الفيدرالية بأضيق حدودها بشرط ان لايكون لإقليم حزب الله اي تماس مع إسرائيل،المشكلة في هذا الطرح تكمن في مساحات انتشارالحزب، في البقاع والجنوب وبيروت الكبرى وطرابلس الموصولة بالساحل السوري، هذه الخارطة تخيف معارضي الحزب، يبقى الاهم وهو رأي الولي الفقيه، فهذا بالنسبة لقيادته حل محدود- حتى لو اتضحت فوائده للبنان - لاينسجم مع رؤيته الاسلامية الاممية ومطامح الامبراطورية الايرانية المستجدة. السؤال هنا الى اي حد يمكن المراهنة على اسيقاظ الشعور اللبناني لدى حزب الله، في مواجهة التأثير الطاغي لقيادة حزب ولاية الفقيه، الذي ينتمي اليه؟
المصادر:

مقابلة مع الشيخ قرباني - عضو مجلس الخبراء الذي يتولى انتخاب الولي الفقيه ndash; في قناة العالم الفضائية.
المصدر السابق، مقتدائي هو عضو في مجلس الخبراء ايضا.
الجذور الدينية للاستبداد ndash; علي الدباغ.
مقتدائي ndash; مقابلة مع قناة العالم. تحدد المادة 111 من الدستور الايراني آليات عزل الولي الفقيه من قبل لجنة من خمسة عشر عضوا، تتشكل من اعضاء في مجلس الخبراء، اجتماعاتها سرية.
مجلة الراصد ndash; عدد 76- الاقليات الدينية المعترف بها في ايران ndash; يحيى داود عباس استاذ اللغة الفارسية بجامعة الازهر.
الاقليات في ايران- علي عبد العال ndash; مجلة العصرnbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;
المصدر السابق
www.elrayyesbooks.com/article القسم الثاني من مجموعة مقالات عن الاقليات في ايران- ص6
كاتبة عراقية

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 22
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. نعم
حمد - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 11:01
هنالك مشكلة وهي ان بعض الكتاب يدخل في جوهر العقيدة الشيعية وادبياتها وهو ليس شيعي مما يوقعه في مغالطات كثيرة .. واعتقد ان الكاتبة ورغم محاولة اجتهادها الا انها وقعت في مغالطات كبيرة وكثيرة في شرح ولاية الفقيه وهي اقتطفت بعض الجمل من بعض المراجع التي ليس من بينها اي مرجع اساسي بني عليه مفهوم ولاية الفقيه .. فببساطة تامة هل قرأت الكاتبة كتاب ال( الحكومة ) للامام الخميني وهو تحدث فيه عن ولاية الفقيه .. انا اجزم بان الاجابة لا لانها لو قراته لكن طرحها للموضوع مختلف ..كما لم تتطرق الكاتبة الى مراجع مكتوبة او مراجع لشخصيات فقهية سواء كانوا مراجع او آيات الله وهي مرتبة اقل من المرجعية بقليل انما اعتمدت على مقابلات وتعليقات في مقابلات تلفزيونية لا نعرف كيفية طرح الاسئلة بها .. خاصة لو علمنا ان حسب طريقة طرح السؤال فان الاجابة تاتي .. كما يلاحظ ان الكاتبة ليست فقيه او عالمة دين وهذا يستدل من صورتها ..لذا فارجو من الكاتبة ترك الحديث عن الامور الفقهية لاناس من اصحاب الاختصاص والتركيز على شيئ واحد تريدين ان توضيح وهو انك ضذ حزب الله ونقطة على السطر .. ولا داعي لشرح كل هذه الامور ..وما موضوع ولاية الفقيه الا حجة للتبرير بان حزب الله عميل لايران ويريد ان ينفذ اجندة ايرانية وهو كلام نسمعه ليل نهار ولا داعي لادخال موضوع ولاية الفقيه به ..وشكرا وآسف على الاطالة
2. بلاء الدنيا
الحجفاني - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 11:04
مكان الدين في القلوب والنفوس الإيمانية والسياسة لصنع التاريخ أو لهدمه - - إذا تدخل الدين في السياسة أو العكس خربت الدنيا وما فيها
3. أساس البلاء
عزيز - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 14:24
ألأفكار الدينية عند ولادتها تحدث بعض التغير و التجديدولمدة قصيرة..الذي حدث لنا منذ 1400سنة أن المدة القصيرة أياها أنتهت ولما يزل الرسول على فراش الموت حين تآمرت قبيلة قريش بما فيهم بني هاشم و قاموا بأنقلاب السقيفة...ماحدث من بعض التقدم كان بتأثير الأفكار الدينية الجديدة في البلدان المحتلةو الحضارة الرومانية و اليونانية و الحضارات القديمة خاصة العراق.ولمدة قصيرة أيضاأنتهت بموت ألمأمون...الموجة الدينية الحالية أبتدئها البريطانيون عندما أنشأو منضمة ألأخوان المسلمون لمحاربة ألأشتراكية..ومن ثم ألأمريكان لمنضمة بن للادن وأسرائيل لحماس و أيران لحزب الله...بل أن اموجة الدينية كما هي ألآن في العراق أبتدأتها أيران ...وبعد 1990 صدام حسين هو من فرضها كما لاريب يذكر الجميع....ومن أتى بحكم العمائم الى بغداد؟؟؟؟ألأمريكان بعد أن أسقطوا هم عميلهم ..السيد صدام
4. أتفق/ الحجفاني
كركوك أوغلوا - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 15:58
وأهنأ الكاتبة على بحثها القيم !!..أيران لها طموح في أقامة أمجاد الأمبراطورية الفارسية (الزرادشتية) ولكن بنظام ولاية الفقيه الدينية ؟؟!!..ولذا كانت القنبلة النووية من أهم ركائزها ...وستحصل عليه خلال سنة واحدة فقط , أذا لم يتم أيقافها عند حدها ؟؟!!..
5. no for zionismus
marx - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 18:07
انا شيوعي و انا اعتبر ولاية الفقيه افضل من ولاية الصهيونيه...
6. no for zionismus
marx - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 18:07
انا شيوعي و انا اعتبر ولاية الفقيه افضل من ولاية الصهيونيه...
7. الى marx
كريم البصري - GMT الإثنين 30 يونيو 2008 18:53
عندما تختلط الاوراق وتضطرب الامور لايستطيع ان يعرف الحقائق الا اصحاب المبادئ الاصيلة،لذالك ادعوا ممن غررهم الاعلام المنافق وساروا خلف ولاية اصحاب المصالح والاموال الحرام ان ينظروا الى الامور كما تنظر انت ياصديق.
8. مقال ممتاز
لبيب محسن - GMT الثلاثاء 01 يوليو 2008 01:01
اهنىء الكاتبة على مقالها القيم والذي هو اشبه ببحث عميق و قيم في جوهر العقيدة الاثني عشرية , وهي دقيقة وصادقة جدا وواقعية وهي تتطابق 100 % مع كل ما قرأته سابقا في هذا المجال .....ان محاولة التقليل من قيمة المقال يصب في اطار التوجه والعفلية الباطنية المتبعة لدى القادة التابعين كليا ودون مناقشة للنظام الايراني الصفوي والشمولي الذي هو في الحقيقة لا يقبل اي مناقشة او حوار
9. المزيد
لبناني - GMT الثلاثاء 01 يوليو 2008 04:03
نريد تعليقاً مسهباً حول حول كلام الشيخ نعيم قاسم الاخير عندما قال أنّ المقاومة هي رؤية ونهج وليست رد فعل عسكري فقط... وهل هذا يعني تعميم وتدريس سلوكيات المقاومة الاسلامية وفرضها على المجتمع اللبناني الى يوم القيامة؟مع التقدير والشكر سلفاً
10. المزيد
لبناني - GMT الثلاثاء 01 يوليو 2008 04:03
نريد تعليقاً مسهباً حول حول كلام الشيخ نعيم قاسم الاخير عندما قال أنّ المقاومة هي رؤية ونهج وليست رد فعل عسكري فقط... وهل هذا يعني تعميم وتدريس سلوكيات المقاومة الاسلامية وفرضها على المجتمع اللبناني الى يوم القيامة؟مع التقدير والشكر سلفاً


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي