قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: القت الشرطة المصرية القبض على شاب انتقد على مدونته على الانترنت الازهر، حسبما افاد مسؤول امني بعد يوم من ادراج منظمة quot;مراسلون بلا حدودquot; مصر من بين 13 دولة quot;معادية للانترنتquot;.وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته ان عبد الكريم نبيل سليمان (22 عاما) اعتقل امس الاثنين في مدينة الاسكندرية بعد ان استدعاه جهاز امن الدولة للتحقيق معه.

وانتقد سليمان على مدونته في 28 تشرين الاول/اكتوبر جامعة الازهر، اعلى مؤسسة دينية سنية تعليمية في المنطقة، التي قامت بفصله مطلع هذا العام.وقال انه طرد من الازهر بسبب كتابته على الانترنت.

وكان سليمان قد اعتقل في تشرين الاول/اكتوبر 2005 بعد ان انتقد رد فعل المسلمين على مسرحية للمسيحيين الاقباط اثارت اشتباكات عنيفة بعد ان اعتبرها بعض المسلمين مسيئة للدين.وجاء الاعتقال في نفس اليوم الذي نشرت فيه منظمة quot;صحافيون بلا حدودquot; التي مقرها فرنسا قائمة باسم 13 دولة جديدة وصفتها بانها quot;معادية للانترنتquot;.

وكانت مصر من بين الدول الجديدة المدرجة على القائمة الى جانب ميانمار وبيلاروسيا وايران وكوريا الشمالية.وقالت المنظمة ان quot;العديد من اصحاب المدونات تعرضوا للمضايقات والسجن هذا العام في مصر، ولذلك فقد تمت اضافتها الى قائمة العار التي تضم الدول التي تنتهك حرية التعبير على الانترنت بشكل منهجيquot;.واضافت ان quot;الرئيس المصري حسني مبارك، الذي يتولى السلطة منذ عام 1981، يظهر قدرا كبيرا من السلطوية المقلقة فيما يتعلق بالانترنتquot;.