: آخر تحديث

العطية للتصدي للاساءة التي يتعرض لها الاسلام


nbsp;nbsp;
الرياض: دعا الامين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبدالرحمن بن حمد العطية الاتحاد الاوروبي خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد بمقر الامانة لمجلس التعاون للتصدي لحملات الاساءة والسخرية التي يتعرض لها الاسلام ومؤسساته في القارة الاوروبية والى ضرورة ان يستصدر البرلمان الاوروبي التشريعات اللازمة التي تحول دون التطاول على الاسلام ورمزه .

وقال في المؤتمر الصحافي الذي شاركه فيه الامين العام للمجلس الوزاري الاوروبي والممثل السامي للسياسة الخارجية والامنية والاوروبية المشتركة خافير سولانا quot; اننا نتطلع ايضا الى جهد اوروبي اسلامي مشترك لاستصدار قرار من الامم المتحدة واجهزتها المعنية تحظر الاساءة للانبياء كي تصبح جزء من تشريعات مجلس حقوق الانسان الذي يجري التفاوض بشأنه في الامم المتحدةquot; .

وأكد أن على الحكومات الاوروبية اتخاذ الاجراءات الكفيلة للحيلولة دون تكرار تطاول وسائل الاعلام الاوروبية على المعتقدات الدينية والرسل والعمل على مدونة سلوك فاعلة لوسائل الاعلام الاوروبية واعتبار مثل هذه التطاولات جرما اخلاقيا .

واوضح أن لقاءه مع خافير سولانا ناقش التداعيات التي خلفها نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم في صحيفة دنماركية وتبعتها بعض الصحف الاوروبية حيث تم التاكيد على ان مثل هذه التصرفات غير المسؤولة تتجاوز حرية التعبير والصحافة وتشكل انتهاكا للقيم والاخلاق الانسانية المنصوص عليها في كل المواثيق والقرارات الدولية وان السلطات الدنماركية مدعوة الى ضرورة ان تقوم بواجبها نحو الاعتذار الواضح والصريح للامة الاسلامية والعمل على اتخاذ مايلزم لضمان عدم تكرار مثل هذه الاعمال .

وقال quot; نحن نحترم مباديء الغرب في حرية التعبير ولكننا ندعوهم في الوقت نفسه الى الالتزام بمبدأ المسؤولية الذي هو جزء لايتجزأ من الحرية وهو مبدأ اساسي في اي قانون بالعالم quot; .

وحذر الامين العام لمجلس التعاون من تداعيات الافعال المسيئة للنبي الكريم صلى الله عليه وسلم على مشروع حوار الحضارات والاديان مما يتطلب العمل الجاد والحازم لايقاف هذه الافعال ومحاسبة المسئولين عنها لتهدئة مشاعر ملايين المسلمين في شتى بقاع العالم وردود فعلهم العفوية التي مازالت تتواصل. وأكد رفضه للتجاوزات التي صاحبت مظاهر الاحتجاج لدى بعض المسلمين محذرا من تحول العواطف لدى البعض الى عواصف تنعكس سلبا على قضيتهم العادلة وقال quot;المسلمون اصحاب قضية عادلة ومن غير المقبول اضعافها بممارسات تتنافى مع سماحة الاسلام فهو دين العدل ولايمكن الدفاع عن الدين وعن الرسول الكريم بما يخالف هديه صلى الله عليه وسلم الذي يدعو الى حماية حياة وممتلكات وكرامة الانسان وينهى عن الظلم والعدوانquot;.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ناصر الصباح في أول ظهور بعد رحلة العلاج
  2. مواجهة مرتقبة بين القوى الكبرى في لاهاي بشأن الهجمات السامّة
  3. وفد برلماني أردني في دمشق
  4. الاتحاد الأوروبي يبحث تفاصيل مشروع اتفاق بريكست
  5. العثور على لوحة يُعتقد أنها لـ«بيكاسو» في رومانيا
  6. لقاء حاسم اليوم يجمع بوتين وأردوغان حول سوريا
  7. ترحيب سياسي بمصالحة الزعيمين اللبنانيين جعجع وفرنجية
  8. ارتفاع حصيلة حرائق كاليفورنيا إلى 77 قتيلًا
  9. ماكرون يبدأ الإثنين زيارة دولة لبلجيكا
  10. الصين تكشف عن دبابة تدمر نفسها ذاتياً!
  11. نبيل بنعبدالله: على العثماني أن يخرج ويفسّر للمواطنين ما يحدث
  12. سناتور جمهوري يطالب بانتخابات تمهيدية ضد ترمب في 2020
  13. علماء يتحدثون عن خرق في مكافحة السرطان
  14. طفل شكره أوباما على
  15. 22 مفقودًا بعد غرق قارب للهجرة قبالة سواحل المغرب الأطلسية
  16. ما هي أبرز 5 أسئلة في غوغل عن البريكست؟
في أخبار