قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



واشنطن: دعا الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر واشنطن إلى إجراء حوار مع سوريا وفلسطين من أجل تسوية الوضع في الشرق الأوسط. وأكد كارتر في مقال نشر له في صحيفة quot;واشنطن بوستquot; على أن السياسة الغريبة التي تنتهجها واشنطن تعتبر العقبة الرئيسية على طريق البحث عن سبل للتسوية في الشرق الأوسط. وذكر أن الولايات المتحدة تقف موقفا منحازا إلى أحد أطراف النزاع رافضة في الوقت نفسه إجراء حوار مع الأطراف الأخرى كمنظمة التحرير الفلسطينية وسوريا.

وجاء في مقال كارتر: quot;إن الفشل في التعاون مع زعماء الأطراف المشاركة في النزاع سيؤدي إلى ظهور طوق كبير من عدم الاستقرار يمر بالقدس وبيروت ودمشق وبغداد وطهرانquot;.

سيناتور أميركي يرى أن إسرائيل لا تستطيع القضاء على حزب الله
من جهته ذكر السيناتور الأميركي تشاك هيغل أن إسرائيل بتصرفاتها هذه لا تستطيع القضاء على حزب الله في حين ستنعكس أعمال التدمير المنتظم للبنان على سمعة ومكانة الولايات المتحدة في المنطقة والعالم.

وقال هيغل في كلمة ألقاها في اجتماع مجلس الشيوخ الأميركي: quot;يتعين على الرئيس بوش أن يدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار. ويجب أن يتوقف هذا الجنون (العملية العسكرية الإسرائيلية في لبنان)quot;. ودعا هيغل الرئيس الأميريي إلى تعيين مندوب خاص له وإرساله إلى الشرق الأوسط في أسرع وقت. واشترط أن يكون هذا المندوب شخصا معروفا ويتمتع بخبرة كبيرة كجيمس بيكر أو كولن باول.