قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فالح الحمراني من موسكو: بدأ الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليوم زيارة رسمية لجمهورية ارمينيا تستمر يومين.وترتبط ايران بارمينيا بعلاقات اقتصادية وسياسية عميقة بما في ذلك في مجال الطاقة. وتسعى طهران إلى الافادة من تعزيز مواقعها في ارمينيا لمواجهة تحالف اذربيجان مع الولايات المتحدة الاميركية، وتأكيد حضورها في منطقة ما وراء القوقاز.

وحصلت ارمينيا من ايران على فرصة للوصول عبر اراضيها الى منطقة الخليج العربي، للانفلات من الحصار الذي تفرضه عليها تركيا واذربيجان.واتفقت يريفان وطهران على تنفيذ مشاريع كبرى من بينها مد انبوب غاز من ايران الى ارمينيا وبناء محطة كهربائية وشبكة سكك حديدية وغيرها، وقدرت قيمة تلك المشاريع بمليار دولار.وتسعى ايران من خلال تلك المشاريع ان تظهر للغرب قدراتها الاقتصادية، ولجيرانها في المنطقة اهميتها الجيو ـ سياسية، مما برهن عليه اجتماع قمة دول قزوين.

وتأتي زيارة نجاد بمثابة رد على زيارة رئيس جمهورية ارمينيا العام الماضي. وستسفر زيارة نجاد ليريفان عن التوقيع على العديد من المشاريع ذات الاهمية الاستراتيجية.