قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فرض حظر التجول في كركوك ورفعه في الموصل
السيستاني: مخطط للإساءة للشيعة والتخويف منهم

بجيزينسكي: العنف في العراق سيؤدي إلى نزاع مع إيران

قيادي صدري: لا وجود لجيش المهدي في بغداد

تقرير: العنف العراقي العراقي يفوق خطر القاعدة

أسامة مهدي من لندن: حذر المرجع الشيعي الاعلى في العراق السيد علي السيستاني من مخطط للاساءة الى المذهب الشيعي والتنقيص من اتباعه وتخويف الامة منهم وقال ان الخلافات المذهبية والطائفية مضى عليها قرونا ولايبدو ان هناك سبيل لحلها داعيا الامة الى تعايش سلمي بين ابنائها مبن على الاحترام المتبادل وبعيداً عن المشاحنات والمهاترات المذهبية والطائفية أيّاً كانت عناوينها والتقليل من حجم التوترات الناجمة عن التجاذبات السياسية لئلا تؤدي الى مزيد من التفرق والتبعثر .. فيما تم رفع حظر التجول في مدينة الموصل بعد اشتباكات بين شرطتها ومسلحين شهدتها اليوم .. لكن الحظر فرض في مدينة كركوك اثر انفجار 7 مفخخات فيها .

وقال المرجع السيستاني في بيان صادر عن مكتبه اليوم ان الأمة الاسلامية تمر حاليا بظروف عصيبة و تواجه أزمات كبرى و تحدّيات هائلة تمسّ حاضرها و تهدّد مستقبلها مما يتطلب الابتعاد عن النعرات الطائفية و التجنّب عن إثارة الخلافات المذهبية تلك الخلافات التي مضى عليها قرون متطاولة ولا يبدو سبيل الى حلّها بما يكون مرضيّاً و مقبولاً لدى الجميع . ودعا الى عدم إثارة الجدل حولها خارج إطار البحث العلمي الرصين خاصة وانها لاتمس أصول الدين و اركان العقيدة . وشدد على ضرورة التقريب بين منتسبي المذاهب والتقليل من حجم التوترات الناجمة عن بعض التجاذبات السياسية لئلا تؤدي الى مزيد من التفرق و التبعثر و تفسح المجال لتحقيق مآرب الاعداء الطامعين في الهيمنة على البلاد الاسلامية و الاستيلاء على ثرواتها .

وقال أن بعض الاشخاص والجهات يسعون لتكريس الفرقة و الانقسام وتعميق هوة الخلافات الطائفية بين المسلمين و قد زادوا من جهودهم في الآونة الأخيرة بعد تصاعد الصراعات السياسية في المنطقة و اشتداد النزاع على السلطة و النفوذ فيها ، فقد جدّوا في محاولاتهم لاظهار الفروقات المذهبية و نشرها بل و الاضافة عليها من عند أنفسهم مستخدمين أساليب الدسّ و البهتان لتحقيق ما يصبون اليه من الاساءة الى مذهـب معين و التـنقيص من حقوق أتباعه و تخويف الآخرين منهم في اشارة الى الشيعة .. وفيما يلي نص البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم
(و اعتصموا بحبل الله جميعاً و لا تفرقوا)

ت

بيان السيستاني
مرّ الأمة الاسلامية بظروف عصيبة و تواجه أزمات كبرى و تحدّيات هائلة تمسّ حاضرها و تهدّد مستقبلها ، و يدرك الجميع ـ و الحال هذه ـ مدى الحاجة الى رصّ الصفوف و نبذ الفرقة و الابتعاد عن النعرات الطائفية و التجنّب عن إثارة الخلافات المذهبية ، تلك الخلافات التي مضى عليها قرون متطاولة و لا يبدو سبيل الى حلّها بما يكون مرضيّاً و مقبولاً لدى الجميع ، فلا ينبغي اذاً إثارة الجدل حولها خارج إطار البحث العلمي الرصين ، و لاسيما انها لا تمسّ أصول الدين و اركان العقيدة ، فان الجميع يؤمنون بالله الواحد الأحد و برسالة النبي المصطفى صلى الله عليه و آله و بالمعاد و بكون القرآن الكريم ـ الذي صانه الله تعالى من التحريف ـ مع السنة النبوية الشريفة مصدراً للأحكام الشرعية و بمودة أهل البيت عليهم السلام ، و نحو ذلك مما يشترك فيها المسلمون عامة و منها دعائم الاسلام : الصلاة و الصيام و الحج و غيرها .

فهذه المشتركات هي الاساس القويم للوحدة الاسلامية ، فلا بدّ من التركيز عليها لتوثيق أواصر المحبة و المودة بين أبناء هذه الأمة ، ولا أقل من العمل على التعايش السلمي بينهم مبنياً على الاحترام المتبادل و بعيداً عن المشاحنات والمهاترات المذهبية و الطائفية أيّاً كانت عناوينها .

فينبغي لكل حريص على رفعة الاسلام ورقيّ المسلمين أن يبذل ما في وسعه في سبيل التقريب بينهم و التقليل من حجم التوترات الناجمة عن بعض التجاذبات السياسية لئلا تؤدي الى مزيد من التفرق و التبعثر و تفسح المجال لتحقيق مآرب الاعداء الطامعين في الهيمنة على البلاد الاسلامية و الاستيلاء على ثرواتها .

و لكن الملاحظ ـ و للأسف ـ أن بعض الاشخاص و الجهات يعملون على العكس من ذلك تماماً و يسعون لتكريس الفرقة و الانقسام و تعميق هوة الخلافات الطائفية بين المسلمين ، و قد زادوا من جهودهم في الآونة الأخيرة بعد تصاعد الصراعات السياسية في المنطقة و اشتداد النزاع على السلطة و النفوذ فيها ، فقد جدّوا في محاولاتهم لاظهار الفروقات المذهبية و نشرها بل و الاضافة عليها من عند أنفسهم مستخدمين أساليب الدسّ و البهتان لتحقيق ما يصبون اليه من الاساءة الى مذهـب معين و التـنقيص من حقوق أتباعه و تخويف الآخرين منهم .

و في إطار هذا المخطط تنشر بعض وسائل الإعلام ـ من الفضائيات و مواقع الانترنيت و المجلات و غيرها ـ بين الحين و الآخر فتاوى غريبة تسيء الى بعض الفرق و المذاهب الاسلامية و تنسبها الى سماحة السيد دام ظله في محاولة واضحة للإساءة الى موقع المرجعية الدينية و بغرض زيادة الاحتقان الطائفي وصولاً الى أهداف معينة.
ان فتاوى سماحة السيد دام ظله انما تؤخذ من مصادرها الموثوقة ـ ككتبه الفتوائية المعروفة الموثّقة بتوقيعه و ختمه ـ و ليس فيها ما يسيء الى المسلمين من سائر الفرق و المذاهب أبداً ، و يعلم من له أدنى إلمام بها كذب ما يقال و ينشر خلاف ذلك .

و يضاف الى هذا ان مواقف سماحته و البيانات الصادرة عنه خلال السنوات الماضية بشأن المحنة التي يعيشها العراق الجريح ، و ما أوصى به أتباعه و مقلّديه في التعامل مع إخوانهم من أهل السنة من المحبة و الاحترام ، و ما أكّد عليه مراراً من حرمة دم كل مسلم سنياً كان أو شيعياً و حرمة عرضه و ماله و التبرؤ من كل من يسفك دماً حراماً أيّاً كان صاحبه .... كل هذا يفصح بوضوح عن منهج المرجعية الدينية في التعاطي مع أتباع سائر المذاهب و نظرتها اليهم ، و لو جرى الجميع وفق هذا المنهج مع من يخالفونهم في المذهب لما آلت الامور الى ما نشهده اليوم من عنف أعمى يضرب كل مكان و قتل فظيع لا يستثني حتى الطفل الصغير و الشيخ الكبير و المرأة الحامل و الى الله المشتكى . نسأل الله تبارك و تعالى أن يأخذ بأيدي الجميع الى ما فيه خير هذه الأمة و صلاحها انه على كل شيء قدير .
مكتب السيد السيستاني دام ظله
النجف الاشرف
14 / المحرم / 1428
2007/2/3

تفجيرات واشتباكات في النجف وكركوك
اعلن مصدر أمني من مدينة الموصل الشمالية ان الاوضاع الامنية استقرت عصر اليوم السبت بعد التوترات التي شهدتها المدينة جراء الاشتباكات العنيفة وانفجار السيارات المفخخة العبوات الناسفة وفرض حظر التجوال.
وقال المصدر ان مدينة الموصل شهدت وفي عدة مناطق اشتباكات عنيفة بين القوات الامنية والعناصر الارهابية, وجرت الاشتباكات في مناطق حي التحرير وحي البكر من الساحل الايسر وحي الرسالة واليرموك في الجانب الايمن من الموصل. كما وفجر الارهابيون سيارة مفخخة بالقرب من باب سنجار غربي الموصل بسيارة اسعاف اسفرت عن اصابة 3 اشخاص بينهم امرأة, وانفجرت عبوة ناسفة بدورية للشرطة في منطقة موصل الجديدة جرح بسببها 3 من عناصر الشرطة.

وبعد ذلك اصدر دريد كشمولة محافظ نينوى امراً لفرض حظر تجوال في المدينة اعتبارا من ظهر اليوم وتم رفعه مساء. وتمكنت قوات الجيش العراقي بالتعاون مع الشرطة العراقية والقوات المتعددة الجنسيات من قتل 5 ارهابيين بمناطق مختلفة من المدينة. ومن جانبه قال العميد الركن مطاع حبيب الخزرجي قائد قوات الجيش في نينوى ان قواتهم انتشرت بعدة احياء من المدينة وفرضت سيطرتها بمساندة القوات المتعددة الجنسيات على المدينة باكملها.

وقالت الشرطة فى وقت سابق اليوم ان إشتباكات تدور منذ الساعة العاشرة صباحا بين مجموعات مسلحة ودوريات من الجيش والشرطة فى إنحاء مختلفة من مدينة الموصل. واوضح العميد محمد عبد العزيز الوكاع من غرفة عمليات قيادة شرطة محافظة نينوى وكالة أنباء (أصوات العراق) المستقلة أن معلومات استخباراتية كانت قد وصلت في ساعة متأخرة من ليلة امس تفيد بظهور تجمعات مسلحة في مناطق الانتصار وسومر جنوب شرق مدينة الموصل. واضاف أن quot;دوريات مشتركة من الجيش والشرطة بدأت بإنتشار مكثف في انحاء الموصل الغاية منها السيطرة على الوضع ، وأن مروحيات أمريكية بدأت مسحا جويا للكشف عن اماكن تجمعات المسلحين.quot;
وعلى الصعيد الامني نفسه وبسبب التفجيرات الإرهابية التي شهدتها مدينة كركوك الشمالية الغنية بالنفط تقرر فرض حظر التجوال في المدينة من مساء اليوم إلى إشعار آخر.

وانفجرت 7 سيارات مفخخة صباح اليوم في مناطق مختلفة من كركوك في محاولة لتعكير الأجواء وبث الفوضى والإضطراب في المدينة، مما أسفر عن استشهاد 4 اشخاص وإصابة 28 آخرين بجروح.
وقال مصدر امني ان الانفجارت كان بينها فارق زمني قليل وهزت أحياء مختلفة من مدينة كركوك.