قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;
nbsp;ستراسبورغ: اعرب البرلمان الاوروبي اليوم الخميس في ستراسبورغ عن اسفه للوضع الذي يعيشه الفلسطينيون في العراق وكذلك معارضو النظام الايراني الذين لجأوا الى هذا البلد.nbsp;وندد النواب الاوروبيون في قرار بquot;الدعوة التي وجهها الوزير العراقي المكلف شؤون النازحين والهجرة لطرد كل الفلسطينيينquot;. ودانوا قرار بغداد بفرض شروط تسجيل مكلفة على الفلسطينيين تجعل من اقامتهم الشرعية في البلاد صعبة للغاية.

nbsp;واعرب البرلمانيون عن الاسف لان تقوم دول مجاورة باقفال حدودها امام الفلسطينيين الذين يهربون من اعمال العنف والتهديدات التي يتعرضون لها مع استثناءات نادرة.nbsp;وبحسب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة، فان اكثر من 1400 فلسطيني فروا من اعمال العنف في بغداد على امل التوجه الى سوريا، عالقون على الحدود واحيانا منذ سنة في ظروف quot;لا تطاقquot;.

nbsp;ولا يزال 15 الف لاجىء فلسطيني يعيشون في العراق حيث غالبا ما يواجهون التهديدات والمضايقات وحتى الخطف والتعذيب من قبل فصائل مسلحة.nbsp;واعرب النواب الاوروبيون ايضا عن قلقهم حيال مصير نحو اربعة الاف معارض ايراني هم لاجئون سياسيون منذ عشرين سنة ويحملون صفة quot;اشخاص يتمتعون بالحمايةquot; في العراق بموجب القانون الدولي.

nbsp;وبحسب النص الذي اعتمده البرلمان الاوروبي اليوم الخميس quot;فان موظفين كبارا في الحكومة هددوهم بالطرد ووقف امدادهم بالوقود ومياه الشربquot;.nbsp;وطلب البرلمانيون الاوروبيون من المفوضية تقديم مساعدة انسانية للنازحين داخل العراق ومساعدة النازحين الى الدول المجاورة التي تبذل جهودا لاستقبال اللاجئين.