قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كلينتون ورومني يكافحان للبقاء في السباق الرئاسي

نيوهامشاير: أظهر استطلاع للرأي، استبق الانتخابات التمهيدية على ترشيح الحزب الديمقراطي في ولاية quot;نيوهامشيرquot; التي تبدأ الثلاثاء، تقدم السيناتور عن quot;إلينويquot; باراك أوباما على سيدة أميركا الأولى السابقة السيناتور عن quot;نيويوركquot; هيلاري كلينتون، بفارق كبير.

ويبين المسح، الذي أجرته CNN-WMUR الأحد، مواصلة أوباما لتقدمه الذي استهله في quot;أيواquot; الأسبوع الماضي، الولاية التي تعدّ نتائجها مفتاحا مبكّراً مهمّاً في السباق الرئاسي نحو البيت الأبيض.

وحصل المرشح الرئاسي الشاب على 39 في المائة من الأصوات مقابل 29 في المائة إلى كلينتون، في الاستطلاع الذي أجري يومي السبت والأحد.

وتأتي نتائج المسح الأخير مغايرة تماماً لاستطلاع آخر أجرى السبت، تقاربت فيه نسبة الدعم للغريمين الديمقراطيين عند 33 في المائة.

وتراجع الدعم للسيناتور السابق جون إدواردز، الذي احتل المرتبة الثانية في انتخابات quot;أيواquot;، من 20 في المائة إلى 16 في المائة.

كما تدنى معدل الدعم لحاكم نيوميكسيكو، بيل ريتشاردسون، إلى المرتبة الرابعة بين المتنافسين الديمقراطيين، بحصوله على 7 في المائة، وحصل النائب عن quot;أوهايوquot; دينيس كوسنيش على 2 في المائة، وحاكم quot;آلاسكاquot; السابق السيناتور مايك غرافيل على أقل من 2/1 في المائة من الأصوات.

وعلى الجانب الجمهوري، تقدم السيناتور جون ماكين، على حاكم ماساشوستس السابق ميت رومني، بهامش صغير 31 في المائة إلى 26 في المائة، فيما تراجع حاكم أركنساس السابق مايك هيكابي إلى المرتبة الثالثة، بعد فوزه في quot;أيوا.quot;

وشارك في المسح، الذي أجري في quot;جامعة نيوهامشيرquot;، 341 من الديمقراطيين و268 جمهوري، يرجح مشاركتهم في الاقتراع الذي تشهده الولاية غداً الثلاثاء.

وعقب كيتينغ هولاند، رئيس قسم الاستطلاع بـCNN على النتائج قائلاً: quot;نتائج quot;إيواquot; أقنعت المزيد من الأصوات في الولاية (نيوهامشير) بإمكانية شق أوباما طريقه حتى النهاية؟quot;

وأضاف: quot;في ديسمبر اعتقد 45 في المائة أن كلينتون ذات حظوظ أوفر لهزيمة أوباما.quot;

وأوضح بيل شنايدر، كبير المحللين السياسيين بالشبكة أن نتائج المسح quot;تشير بقوة إلى تصاعد شعبية أوباما في نيوهامشير.quot;

وأستطرد شينايدر قائلاً: quot;يكسب أوباما قرابة ثلاث نقاط يومياً، على حساب كل من كلينتون وإدواردز.

ويقول المراقبون إن المرشح الديمقراطي الشاب نجح في جذب أصوات الشباب بامتلاكه موقعاً إلكترونياً إجتماعياً، وزياراته إلى الجامعات خلال حملته الإنتخابية، حيث يتطلع لوبي الشباب للمشاركة في العملية السياسية.

كما تطرق أوباما إلى عدد من القضايا ذات الأهمية البالغة لشريحة الشباب منها إنهاء الحرب في العراق، والاحتباس الحراري، وتحسين الخدمات الصحية، وتخفيض الرسوم الجامعية.

وكان أوباما قد حصل أوباما على أكثر من 38 في المائة في انتخابات quot;أيواquot;، وهو ما يعني أنّه ضمن الفوز حيث أنّه تقدّم على أقرب منافسيه السيناتور السابق جون إدواردز، الذي حصل على 29.8 بالمائة، والسيناتور هلاري كلينتون التي حصلت على 29.3 بالمائة.