قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي من لندن: أكد رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني اصراره على حصول الاقليم على نسبة 17% من الموازنة العامة للدولة لحين اجراء احصاء جديد للسكان مشيرا الى ان اتفاقا سياسيا كان ابرم على هذه النسبة .

وقال بارزاني في مؤتمر صحفي مشترك في مدينة اربيل عاصمة الاقليم ( 220 كم شمال بغداد) اليوم عقب مباحثات مع كيم هاولس الوزير الاقليمي البريطاني لشؤون الشرق الأوسط والعراق quot;هناك اتفاقية لتحديد حصة الاقليم وتحديد نسبة 17% لاقليم كردستان من الموازنة الاتحادية مقارنة بعدد نفوسه نسبة قليلة ونحن نطالب باحترام الاتفاقات المبرمة بيننا حول هذه النسبةquot;.

وحول رفع العلم العراقي الجديد في إقليم كوردستان قال بارزاني:quot; ان العلم العراقي الجديد سوف يرفع في الاقليم خلال الايام القلية القادمة. وفي رده على سؤال عما إذا ماكان نفوذ الاكراد قد قل في بغداد قال quot; ليس كل ما تنشره الصحف هي حقيقة ونفوذ الاكراد لم تقل في بغداد ونحن مشاركون في الحكومة العراقية وقدمنا تصحيات كثيرة من اجل تحرير العراقquot;.

وقد تأخرت مصادقة مجلس النواب على موازنة العراق للعام الحالي والبالغة 48 مليار دولار بسبب معارضة كتل سياسية منح كردستان نسبة 17% منها وتقرر الطلب من وزارة التخطيط بيان رايها بالموضوع على حسب احصاءات السكان المسجلة لديها فقالت هذه امس ان النسبة التي يستحقها الاكراد وفقا لذلك هي 14.6% الامر الذي تقرر معه تصويت المجلس على الموازنة الاثنين المقبل.

واشار بارزاني الى ان وفدا كرديا سيغادر قريبا الى بغداد لبحث القضايا العالقة بين الحكومتين الكردية والعراقية وقال quot;ارسلت قبل فترة رسالة الى رئيس الوزراء العراقي وطالب هو بارسال وفد من الاقليم الى بغداد لمعالجة هذه المشاكل وسوف يتوجه قريبا وفد الى بغدادquot;. واوضح انه بحث مع الوزير البريطاني الوضع في العراق بشكل عام ودور الاكراد وكيفية تطوير العملية السياسية في العراق.

وحول استراتيجية الحكومة البريطانية لضمان مستقبل إقليم كردستان قال هاولس quot;ان حقوق الاكراد تم ضمانها في الدستور العراقي الدائم وهو الذي يحمي حقوق جميع القوميات العراقية. واضاف ان المرحلة الحالية تتطلب الدفاع عن حقوق جميع القوميات والاثنيات الموجودة في العراق ونتمنى احترام حقوق جميع القوميات والاديان في العراق بسحب ماجاء في الدستور العراقي. وقال quot;نحن مع شعب كردستان ونهتم بامورهم وننظر بعطف اى المظالم التي لحقت بهم وحتى لاتتكر هذه المظالم والماسي ارسلنا جنودنا الى العراق وسنستمر في ذلكquot;.