قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: أدان رئيس الحركة الإسلامية رئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير عضو الكنيست ابراهيم عبد الله تصريحات رئيس لجنة الخارجية والأمن البرلمانية في الكنيست تساحي هنغبي التي دعا فيها إلى استئناف الاغتيالات المحددة للقيادة السياسية لحركة حماس .. معتبرا التفريق بين الذراعين العسكرية والسياسية للحركة مصطنعquot;.

وقال عبدالله في تعقيب له ان quot; تصريحات هنغبي دعوة فاشية تدل على سادية صاحبها وستفتح حتما أبواب جهنم على كل الأطرافquot;. وصف هذه التهديدات بأنها جزء من الإرهاب والجرائم الإسرائيلية المستمرة التي تهدف لتحقيق مكاسب سياسية.. مؤكدا أنها لن تخيف القيادات الفلسطينية العاملة على إزالة الإحتلال سبب كل الشرور في المنطقةquot;.

وأضاف ان quot; كل الإغتيالات الإسرائيلية التي نفذتها إسرائيل ضد القيادات الفلسطينية عبر سنين الإحتلال لم تكسر إرادة الشعب الفلسطيني بل زادته إصرارا على الإستمرار في مقاومة الإحتلال quot; .. داعيا إسرائيل الى الإعتراف بحق الطرف الأخر في أن يعيش حرا كريما على أرض وطنهquot;.