قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول : اعلنت الرئاسة الافغانية الخميس اثر نشر تقرير برلماني بريطاني اعرب عن قلق من التوترات الاخيرة بين البلدين، ان العلاقات بين افغانستان وبريطانيا جيدة بعد سوء التفاهم الذي حصل اخيرا.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الافغانية هميون حميد زاده ان كابول لها ثقة بالعلاقات بين البلدين وتعمل بشكل وثيق مع مكتب رئيس الوزراء غوردون براون ومع مكتب وزير الخارجية ديفيد ميليباند الذي زار كابول الاسبوع الماضي.

واضاف quot;وجدنا انفسنا اخيرا على طريق غير صحيح وقد تجاوزنا هذا الامر ونعمل حاليا بشكل وثيقquot;.

واعربت اللجنة المتعددة الاحزاب حول التنمية الدولية في مجلس العموم البريطاني الخميس عن quot;خيبة املهاquot; بالتصريحات التي ادلى بها الشهر الماضي الرئيس الافغاني حميد كرزاي واعتبر فيها ان القوات البريطانية ساهمت في تأزيم الوضع في جنوب افغانستان.

ورفض الرئيس كرزاي كذلك ترشيح البريطاني بادي اشدون لمنصب موفد الامم المتحدة الى افغانستان.

وتنشر بريطانيا نحو 7800 جندي في افغانستان، معظمهم في ولاية هلمند، في جنوب البلاد حيث تدور بينهم وبين حركة طالبان معارك شرسة.