قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سراييفو: تظاهر حوالي مليون مواطن صربي في بلغراد اليوم احتجاجا على اعلان استقلال كوسوفو وساروا على الاقدام من مقر برلمان صربيا حتى مقام القديس (سافا) مرورا بالمدينة وسط حراسة امنية مشددة.
وطالب رئيس الوزراء فويسلاف كوشتونيتسا الذي شارك في المظاهرة التي نقل وقائعها تلفزيون صربيا المواطنين بتبن سلوك سلمي في التعبير عن معارضتهم لاستقلال كوسوفو متعهدا للحشود باستمرار quot;كفاحquot; حكومته ضد استقلال كوسوفو.
واكد كوشتونيتسا في المظاهرة التي حملت شعار (كوسوفو ارض صربية) استمرار العمل على quot;عودة الاقليم الى السيادة الصربيةquot; مؤكدا ان quot;صربيا لن تقبل بسياسة فرض الامر الواقع التي تنتهجا بعض الدول الغربية وعلى راسها الولايات المتحدة الاميركيةquot;.
واوضح ان بلاده quot;لن تلجأ للعنف ولكنها لن تستسلم لسياسة الغطرسة والعنجهية التي تريد ان تمحو حق صربيا التاريخي في السيادة على اقليم كوسوفوquot; مشددا على ان quot;الاقليم سيبقى ارضا صربية وستعود يوما ما الى صربياquot;.
واعرب عن رفضه ابرام اي اتفاق مع الاتحاد الاوروبي ما لم يقوم الاخير بسحب بعثته الدبلوماسية من كوسوفو.
وحمل المتظاهرون شعارات تندد بقرار القادة الالبان اعلان استقلال الاقليم فيما هاجمت بعض الشعارات الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة متهمة اياها ب quot;التآمر على حكومة وشعب صربياquot;.
من جهته اكد رئيس كيان صرب البوسنة ميلوراد دوديك في كلمة امام المتظاهرين تضامن شعب صرب البوسنة مع اخوانهم في صربيا وكوسوفو مطالبا صرب كوسوفو ب quot;الوقوف صفا واحدا ضد الهيمنة الالبانية في الاقليمquot;.
وهاجم دوديك دول الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة لموقفها الداعم لاستقلال كوسوفو واصفا سياستها بأنها quot;مناهضة للأمة الصربيةquot;.
وتغيب عن حضور هذه المظاهرة رئيس جمهورية صربيا بوريس تاديتش المعروف باعتدال سياسته تجاه دول الاتحاد الاوروبي.