قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: تخلى ممثل روسيا في حلف شمال الاطلسي ديمتري روغوزين الاحد عن تهديدات كان اطلقها الجمعة بلجوء بلاده الى quot;القوةquot; في حال quot;تحدىquot; الحلف الاطلسي او الاتحاد الاوروبي الامم المتحدة حول كوسوفو.
وقال روغوزين كما نقلت عنه وكالة انترفاكس للانباء quot;لا ننوي التدخل عسكريا في منطقة ساخنة بعيدة من حدودناquot;.
واضاف quot;لا هجوم مباشرا على روسيا ولا هجوم مباشرا على مصالحنا القوميةquot;.

وتابع quot;لذا، فان موقف روسيا سيكون استخدام سلطتها السياسية والمعنوية، السلطة المطلقة التي نتمتع بها في البلقان، بما فيها صربيا، للدفاع عن حقيقتناquot;، اي موقف روسيا حيال كوسوفو.
وتأتي هذه التصريحات المعتدلة عشية زيارة ديمتري مدفيديف، الخليفة الاوفر حظا للرئيس فلاديمير بوتين، لبلغراد.

وهدد روغوزين الجمعة بquot;استخدام قوة عنيفة مسماة قوة مسلحةquot; اذا تبنى الاتحاد الاوروبي موقفا واحدا حيال كوسوفو او اذا تجاوز الحلف الاطلسي quot;مهمتهquot; في كوسوفو.
وتعارض موسكو العضو الدائم في مجلس الامن الدولي والحليف التقليدي لبلغراد، بشدة اعلان استقلال كوسوفو.