قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: يبدأ الرئيس اليمني علي عبدالله صالح اليوم زيارة رسمية لجمهورية تركيا، يعقبها زيارة إلى المانيا. حيث سيجري صالح في محطته الاولى، مباحثات مع نظيره التركي الرئيس عبدالله غول، تتركز على سبل تعزيز وتوسيع مجالات التعاون القائمة بين اليمن وتركيا، الى جانب مناقشة التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية. وقد فتحت زيارة فخامة الرئيس الاولى لتركيا في اكتوبر 1984م افاقا جديدة في العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث اعتمد في عام 1986م سفير اليمن في بغداد سفيرا غير مقيم لليمن في أنقره، واعتماد السفير التركي لدى الرياض، سفيرا غير مقيم في صنعاء، وبقيام الجمهورية اليمنية عام 1990م رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي بين البلدين الى مستوى سفارة في كل من صنعاء وأنقرة .

وفيما يلي إطار لابرز محطات العلاقات اليمنية التركية التي تعود الى القرن السادس عشر:

قبل الألفية الجديدة
1538 - 1635م: الحملة العثمانية على اليمن، وبداية الحكم العثماني الأول لليمن الذي تداول خلاله الحكم 22 والياً.
1872 - 1918م: الحكم العثماني الثاني لليمن، وبلغ عدد الولاة العثمانيين 15 والياً.
1926م: تعيين مندوب لليمن في أنقره.
1928م: الحكومة التركية تعين ممثلا سياسيا لها في اليمن.
1970م: تركيا تعترف بالجمهورية العربية اليمنية.
نوفمبر 1984م: عقد اتفاقية مع شركة (دغوش) التركية قيمتها 75 مليون دولار لتنفيذ مشروع إعادة بناء سد مأرب التاريخي، بتمويل من سمو الشيخ زايد بن سلطان رئيس دولة الامارات العربية المتحدة .
20 اكتوبر 1986م: رئيس الوزراء التركي تورجوت اوزال، يقوم بزيارة لصنعاء استمرت ثلاثة ايام، تم خلالها الاتفاق على انشاء لجنة تعاون اقتصادي بين البلدين.
21 ديسمبر 1986م: رئيس وزراء تركيا تورجوت اوزال ، يشارك احتفالات اليمن بتدشين إعادة سد مأرب، الذي قامت شركة تركية بتنفيذه.
أغسطس 1991م: وزير التموين والتجارة يقوم بزيارة الى تركيا، في اطار مهرجان ازمير، ويلتقي نظيره التركي، الذي وقع معه اتفاقية التعاون التجاري والاقتصادي والفني بين البلدين.
8 يوليو 1992م: الدكتور عبدالكريم الإرياني نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية، يوقع خلال زيارته لتركيا، مذكرة تفاهم في المجال الدبلوماسي والقنصلي.
25 ديسمبر 1993م: التوقيع على اتفاق التعاون الصحي بين البلدين.
1994م: تأسيس جمعية الأخوة والصداقة البرلمانية اليمنية التركية.
4 سبتمبر 1994م: التوقيع على اتفاقية التعاون الثقافي والعلمي.
ديسمبر 1996م: الشيخ عبدالله بن حسين الاحمر رئيس مجلس النواب، يقوم بزيارة لتركيا، وقع خلالها على اتفاقية برلمانية بين البلدين.
13 ديسمبر 1996م: وزير الطاقة والمعادن التركي رجائي كوتاني، يقوم بزيارة لصنعاء، اسفرت عن توقيع مذكرة تفاهم بين البلدين.

2000
5 سبتمبر 2000م: بدأت في العاصمة التركية انقره اجتماعات اللجنة اليمنية التركية المشتركة برئاسة عبدالعزيز الكميم وزير التموين والتجارة، والبروفيسور رمضان ميرزا اوغلو وزير الدولة التركي، تم خلالها تشكيل لجنة فنية مشتركة لدراسة مشاريع الاتفاقيات التى سيتم توقيعها.
3 أكتوبر 2000م: بحث علي حميد شرف وزير الكهرباء والمياه مع السيد جمهور ارموصر وزير الطاقة التركي، في انقره، اوجه العلاقات الثنائيه بين البلدين فى مجال الطاقة والموارد الطبيعية، كما جرى التوقيع على بروتوكولات بغرض زيادة التعاون في مجال تطوير الكهرباء في اليمن.
1 نوفمبر 2000م: الدكتورة زينب اهونى رئيس قسم الترميم بكلية الهندسة بجامعة اسطنبول، تلقي محاضرة بالمتحف الوطنى بصنعاء عن نماذج وخصائص الفن المعماري العثماني.

2001
28 فبراير 2001م: التوقيع على برنامج التبادل الثقافي والتعليمي والعلمي والاعلامي والرياضي بين الجمهورية اليمنية والجمهورية التركية.
23 مايو 2001م: عقدت بمقر الغرفة التجارية الصناعية بصنعاء، جلسة مباحثات بين رجال الاعمال اليمنيين والاتراك.
28 يوليو 2001م: عقدت في بيت الثقافة بصنعاء، ندوة العلاقات اليمنية التركية في الوثائق التاريخية، بمشاركة نخبة من الأساتذة والأكاديميين المتخصصين في مجال الأرشيف والمؤرخين والمهتمين من اليمن والوطن العربي وتركيا وألمانيا.
29 يوليو 2001م: وقع في صنعاء على اتفاقية تجديد برتوكول التعاون في مجال التوثيق بين الجمهورية اليمنية والجمهورية التركية لمدة ثلاث سنوات قادمة، تضمن تبادل الخبرات في مجال الارشفة وتبادل الوثائق التي تخدم تاريخ البلدين.

2002
28 يناير 2002م: الرئيس اليمني علي عبدالله صالح يستقبل رمضان ميرزا وزير الدولة التركي، ويبحث معه العلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك في ضوء نتائج اعمال اللجنة اليمنية التركية المشتركة، وقد اكد فخامة الأخ رئيس الجمهورية، حرص اليمن على تطوير وتعزيز العلاقات التاريخية بين بلادنا وتركيا وتوسيع آفاق التعاون.
29 يناير 2002م: اختتمت بالعاصمة صنعاء اعمال الدورة الثانية للجنة الوزارية اليمنية التركية المشتركة، بالتوقيع على اتفاقيتين في مجال المواصفات والمقاييس واتفاقية في مجال الصحة، والتأكيد على اقامة المجلس الاعلى لرجال الاعمال اليمنيين والاتراك.
12 فبراير 2002م: التقى الدكتور ابوبكر القربي وزير الخارجية اليمني، في اسطنبول الأخ اسماعيل جيم وزير خارجية الجمهورية التركية، وبحث معه العلاقات الثنائية ومجالات تطوير وتعزيز التعاون المشترك بين البلدين.
23 مايو 2002م: مدينة اسطنبول التركية تستضيف مؤتمر علماء اثار سبأ بمشاركة اثنين وعشرين عالم اثار متخصصين في الحضارة اليمنية القديمة من مختلف دول العالم.
24 يونيو 2002م:الرئيس اليمني علي عبدالله صالح يستقبل الوفد البرلماني التركي برئاسة السيدة بريهان يلماز عضو البرلمان التركي رئيس الجانب التركي في جمعية الصداقة البرلمانية التركية - اليمنية، حيث جرى بحث جوانب العلاقات ومجالات التعاون المشترك بين اليمن وتركيا.
21 أغسطس 2002م: وقع في صنعاء على اتفاقية التعاون الفني والتدريب المشترك في المجال العسكري بين الجمهورية اليمنية والجمهورية التركية.
13 نوفمبر 2002م: وقع في ختام المباحثات بين الهئية العامة للطيران المدني والارصاد وسلطة الطيران المدني التركي، على اتفاقية جديدة لإدخال تعديلات تتتضمن ربط البلدين برحلات جوية منتظمة من خلال تشغيل اربعة عشر رحلة أسبوعية لكلا البلدين.

2003
- 22 أكتوبر 2003م: منح العلامة والمؤرخ إسماعيل بن علي الأكوع جائزة مركز الأبحاث للتاريخ والثقافة الإسلامية quot;إيرسكاquot; التابع لمنظمة المؤتمر الاسلامي، ومقره اسطنبول، تقديرا لجهده المتميز في رعاية التراث الحضاري وحماية وتشجيع البحث العلمي، وقدم الجائزة للاكوع نيابة عن رئيس الجمهورية التركية، الاخ عبداللطيف شز وزير الدولة نائب رئيس الوزراء اليمني.
21 نوفمبر 2003م: أدانت الجمهورية اليمنية بشدة الأعمال الإرهابية التي تعرضت لها جمهورية تركيا في 20 نوفمبر 2003، وأكد مصدر مسؤول بوزارة الخارجية، أن هذه الأعمال الإرهابية تأتي ضمن مخطط يهدد أمن العالم واستقراره ويضر بالعلاقات بين دوله.
- 27 ديسمبر 2003م: اللواء الركن علي عليوه وزير الدفاع، يبحث مع الوفد العسكري التركي برئاسة العقيد الركن الدكتور أمروهان يالجين رئيس دائرة التخطيط، مجالات التعاون بين جيشي البلدين.

2004
5مايو 2004م: وقع بصنعاء على اتفاقية التعاون الأمني بين الجمهورية اليمنية وجمهورية تركيا والتي تتضمن التعاون والتنسيق الأمني بين البلدين في شتى المجالات الأمنية وتبادل الخبرات التقنية في مجال مكافحة الجريمة, الى جانب تسليم المطلوبين أمنيا لكلا البلدين.
29 مايو 2004م: الرئيس اليمني علي عبدالله صالح يتسلم رسالة خطية، من فخامة الرئيس أحمد نجدت سيزار رئيس جمهورية تركيا، تتعلق بالعلاقات بين البلدين والتشاور حول المستجدات على الساحتين الاسلامية والدولية.
8 يونيو 2004م: بدأت في مجمع التاريخ بالعاصمة التركية انقره، فعاليات معرض الوثائق وندوة العلاقات اليمنية التركية اللذين نظمها المركز الوطني للوثائق بالتعاون مع الأرشيف التركي، بمشاركة نخبة من السياسيين والمتخصصين في مجال التاريخ والوثائق من البلدين.

2005
- 5 مايو 2005م: الوفد العسكري التركي برئاسة الفريق أول حلمي أوزكوك رئيس هيئة الأركان العامة في القوات المسلحة، يقوم بزيارة للمتحف الحربي بصنعاء .
- 6 مايو 2005م: عقدت بصنعاء جلسة المباحثات الرسمية اليمنية التركية, برئاسة اللواء الركن محمد علي القاسمي رئيس هئية الاركان العامة والفريق أول حلمي أوزكوك رئيس هيئة أركان القوات المسلحة التركية. وجرى خلالها بحث آفاق تعزيز التعاون العسكري بين البلدين في عدد من الجوانب وفي مقدمتها الفنية والطبية وجوانب التدريب والمتاحف، كما قام الوفد العسكري التركي، بزيارة استطلاعية لمجمع الدفاع quot;العرضيquot; الذي تم تأسيسه في عهد الحكم العثماني لليمن بأمر من السلطان عبدالحميد الثاني عام 1884م.
8 أغسطس 2005م: بدأت فى انقرة اجتماعات اللجنة اليمنية التركية المشتركة، التي ركزت على متابعة تنفيذ اتفاق التعاون الأمني بين البلدين، والذي تم التوقيع عليه فى صنعاء فى الخامس من شهر مايو 2004م.
7 سبتمبر 2005م: اختتمت في العاصمة التركية انقرة اعمال الدورة الثالثة للجنة اليمنية التركية المشتركة بالتوقيع على اربع اتفاقيات للتعاون في مجالات السياحة والشباب والرياضة وتشجيع الصادرات, وكذا التوقيع بالأحرف الأولى على التعاون في مجال النفط والغاز والمعادن.
8 سبتمبر 2005م: بحث الدكتور خالد راجح شيخ وزير الصناعة والتجارة اليمني، خلال لقائه في مدينة اسطنبول التركية، برجال الأعمال الأتراك واليمنيين, العلاقات التجارية بين البلدين، وجدد الدعوة للتجار والمستثمرين الاتراك للاستثمار في اليمن.
26 اكتوبر 2005م: الرئيس اليمني علي عبدالله صالح يستقبل بصنعاء دولة رجب طيب أردوغان رئيس وزراء جمهورية تركيا، وجرى بحث أوجه العلاقات الاخوية التاريخية ومجالات التعاون المشترك بين البلدين، بالاضافة الى الاوضاع في المنطقة والمستجدات الاقليمية والدولية التي تهم البلدين والامة الاسلامية، وكذا الجهود الدولية المبذولة في مجال مكافحة الارهاب.

2006

4 فبراير 2006م: دشنت شركة الخطوط الجوية التركية (تركيش إير) أولى رحلاتها الى العاصمة صنعاء على الخط الملاحي الجوي (اسطنبول- صنعاء).
26 فبراير 2006م: تم بمبنى وزارة الداخلية تبادل وثائق إتفاقية التعاون الأمني بين اليمن وتركيا التي تم التوقيع عليها في شهر مايو 2004م.
17 مايو 2006م: وقعت وزارة الثروة السمكية وشركة أجرو التركية للإستثمار بصنعاء على مذكرة تفاهم تقوم بموجبها الشركة التركية بإستثمار 100 مليون دولار أميركي في المجال السمكي في اليمن.
1 يوليو 2006م- وقٌع في العاصمة التركية انقرة على اتفاقية توأمة بين العاصمة اليمنية صنعاء والعاصمة التركية انقرة .
21 ديسمبر2006م: أفتتح بمحافظة عدن القنصلية الفخرية للجمهورية التركية.

2007

18 فبراير 2007م: قررت الجمهورية التركية تقديم منحة مالية للجمهورية اليمنية قدرها مليون دولار لاستخدامها في تمويل أي من المجالات التنموية.
24 فبراير 2007م: التوقيع على برتوكول تعاون ثنائي في مجال التعليم العالي والبحث العلمي بين البلدين.

2008

23 يناير 2008م: اختتمت بصنعاء أعمال مؤتمر العلاقات اليمنية التركية شارك فيه عدد من علماء التاريخ اليمنيين والأتراك بهدف التوعية بالقضايا التاريخية المتعلقة بالعلاقة بين اليمن وتركيا, والمساهمة في توضيح بعض المفاهيم التاريخية التي لازالت عالقة في الاذهان.