قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: حذرت المرشحة الديموقراطية للرئاسة الاميركية هيلاري كلينتون من انعدام خبرة منافسها باراك اوباما في مجال السياسة الخارجية، معتبرة ان هذا الامر يشكل خطرا في عالم خطير. وقالت كلينتون في خطاب خصص للسياسة الخارجية quot;معي، لا يحتاج الاميركيون الى التساؤل عن مدى فهمي للمشكلات وعما اذا كنت احتاج الى وصفة لاعلم ماذا سافعل في حال اندلاع ازمة او اذا كان علي العودة الى مستشارين ليوضحوا لي القضايا العالميةquot;.

وتركز كلينتون على موضوع السياسة الخارجية استعدادا لمعركتين انتخابيتين فاصلتين في اوهايو (شمال) وتكساس (جنوب) في الرابع من اذار/مارس، وذلك بعدما تراجعت امام اوباما الذي حقق احد عشر فوزا منذ quot;الثلاثاء الكبيرquot; في الخامس من شباط/فبراير.

وتعليقا على تصريحات اوباما الذي ابدى استعداده للقاء الرئيسين الكوبي او الايراني quot;من دون شروطquot;، قالت المرشحة الديموقراطية انها quot;لن تسجل على المفكرة الرئاسية لقاءات مع رؤساء ايران وكوريا الشمالية وفنزويلا وكوبا من دون شروط مسبقةquot;، واصفة هؤلاء الرؤساء بانهم quot;ديكتاتوريونquot;.

واضافت كلينتون التي كانت تتحدث في جامعة جورج واشنطن quot;لا يمكننا ببساطة اضفاء طابع شرعي على انظمة مارقة او اضعاف الهيبة الاميركية عبر القبول بلقاءات على المستوى الرئاسي من دون شروطquot;. وكان اوباما اكد ان على الولايات المتحدة الا تخشى التحدث مع اعدائها، داعيا الى التحضير بعناية لاتصالات على الصعيد الرئاسي.