قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم : قالت مسؤولة رفيعة المستوى في الامم المتحدة الاثنين ان 20 الف شخص وجدوا انفسهم محاصرين في منطقة جبلية معزولة في غرب دارفور بعد ان رفض متمردون السماح لعاملين انسانيين بالوصول اليهم.وقالت اميرة حق المنسقة الانسانية للامم المتحدة في السودان ان نحو 20 الف شخص موجودون في جبل مون في منطقة من دارفور اجتاحتها مؤخرا معارك بين القوات الحكومية ومتمردي حركة العدل والمساواة.

واكدت المسؤولة لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) quot;هذا الصباح كان يفترض ان نتولى تقويم الوضع هناك غير ان عناصر حركة العدل والمساواة رفضوا السماح لنا بالمرورquot;. واضافت quot;نحن قلقون لاننا لا نعرف ان كانوا يملكون ما يكفي (من المؤن) وخصوصا الغذاء. لقد لجأوا الى تلك المنطقة غير اننا لا نملك اي اتصال بهم (..) اعتقد انه من الملح كما سبق ان اكدت، الوصول بسرعة الى الناس في جبل مونquot;.

من جهة اخرى، اعربت اميرة حق وهي اكبر مسؤولة انسانية في الامم المتحدة في السودان، عن قلقها ازاء تحركات القوات الحكومية.وقالت quot;لقد وصلتنا معلومات بشأن العديد من القوافل وتحركات قوات اخرى باتجاه هذه المنطقة (..) نحن قلقون مما سيجري في جبل مون بسبب تحركات هذه القوات هناكquot;.

واوقع النزاع في دارفور خلال خمس سنوات نحو 200 الف قتيل، بحسب منظمات دولية اضافة الى اكثر من مليوني نازح، غير ان السلطات السودانية لا تقر بهذه الارقام وتؤكد ان عدد قتلى النزاع بلغ تسعة آلاف شخص.