قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ماكين من عمان يصرح بحق إسرائيل بان تكون عاصمتها القدس

واشنطن: اظهر استطلاع للرأي العام الأميركي فقدان مرشحي الرئاسة عن الحزب الديمقراطي السيناتور هيلاري كلينتون والسيناتور باراك اوباما لهامش التقدم الذي احتفظا به علي منافسهما الجمهوري السيناتور جون ماكين في فرص الفوز بالانتخابات الرئاسية القادمة. وقال الاستطلاع الذي اجرته شبكة quot;سي ان انquot; ومؤسسة ابحاث الرأي وتم اعلان نتائجه اليوم أن المرشحين الثلاثة متعادلون احصائيا في فرص كل منهما للفوز بالانتخابات الرئاسية القادمة.

واضاف الاستطلاع انه في حال فوز اوباما بحق الترشح عن الحزب الديمقراطي فانه سيحصل علي تأييد نسبة 47 في المئة من الناخبين في الانتخابات العامة مقابل نسبة 46 في المائة لماكين فيما ستحصل كلينتون في حال حسمها للترشح عن حزبها علي 49 في المئة في الانتخابات العامة مقابل نسبة 47 في المئة لماكين ما يظهر تعادلا احصائيا بين المرشحين الثلاثة نظرا لاعتماد الاستطلاع علي هامش خطأ بلغ 3 في المئة.

واوضح مدير الاحصاء بشبكة quot;سي ان انquot; كيتينغ هولاند ان المرشحين الثلاثة يختلفون في هامش التأييد لدي شرائح مختلفة من الناخبين حيث حصلت كلينتون علي الأفضلية لدى الناخبين الاكبر سنا والنساء والديمقراطيين المستقلين بالمقارنة مع ماكين فيما حصل اوباما علي تأييد اكبر من منافسه الجمهوري لدي الناخبين الاقل سنا والمستقلين.

وقال ان المرشحين الثلاثة حصلوا علي افضلية متساوية لناحية التعامل مع الاقتصاد حيث اعتبرت نسبة الثلثين من العينة ان كلا من المرشحين الثلاثة سوف يقوم بعمل جيد في التعامل مع هذه القضية فيما تميز ماكين بأفضلية لناحية التعامل مع الارهاب حيث حصل علي تأييد 75 في المئة من الناخبين الا انه تخلف عن منافسيه الديمقراطيين لناحية القدرة علي التعامل مع مشكلة الرعاية الصحية. وتظهر استطلاعات الراي ان الاقتصاد هو الهاجس الاول لدي الناخبين الامريكيين متفوقا علي الحرب في العراق لاسيما في ظل اعتقاد غالبية الامريكيين بان اقتصادهم الوطني يمر بمرحلة من الركود.

وصول جون ماكين الى اسرائيل

هذا ووصل جون ماكين مساء الثلاثاء الى اسرائيل حيث استقبله الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز، كما اعلنت الرئاسة الاسرائيلية. ومن المقرر ان يلتقي سناتور اريزونا، الذي يقوم بجولة في المنطقة، الاربعاء رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت ووزيرة الخارجية تسيبي ليفني ووزير الدفاع ايهود باراك.

وسيحلق ماكين على متن مروحية برفقة باراك فوق الاراضي الفلسطينية quot;للاطلاع على المشاكل الامنية التي تواجهها اسرائيلquot;، بحسب بيان صادر عن مكتب باراك. وقبل الشروع في زيارة اسرائيل اعلن ماكين في الاردن انه يؤيد الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

وقال quot;اؤيد ان تكون القدس عاصمة لاسرائيلquot;. وضمت اسرائيل القدس الشرقية بعد ان احتلتها في حزيران/يونيو 1967 واعتبرتها مع القدس الغربية عاصمتها الابدية الموحدة، وهو ما لا يعترف به المجتمع الدولي. ويعتبر الفلسطينيون القدس الشرقية عاصمة دولتهم المستقبلية فيما تحتفظ واشنطن والدول الغربية بسفاراتها في تل ابيب. وبدا ماكين جولته الاحد من العراق.