قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


نيويورك: انهى المغرب وجبهة البوليساريو الثلاثاء بالقرب من نيويورك جولة رابعة من المحادثات حول مستقبل الصحراء الغربية واتفقا على عقد لقاء جديد في موعد يحدد لاحقا، حسب ما اعلن وسيط الامم المتحدة. وقال موفد الامم المتحدة الى الصحراء الغربية بيتر فان فالسوم في بيان quot;بانهائهما هذه الجولة الرابعة من المحادثات، كرر الطرفان التزامهما بمواصلة المحادثات في مانهاسيت في تاريخ يحدد لاحقا بعد اتفاق الطرفين عليهquot;.

واوضح ان المؤتمر الذي عقد لمدة يومين في غرينتري بمانهاست، ضاحية نيويورك، تركز على تطبيق قرارات مجلس الامن الدولي الداعية الى اجراء محادثات quot;بدون شروط مسبقة وبحسن نيةquot; للتوصل الى quot;حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفينquot;. واضاف ان الطرفين بحثا المسائل الادارية والقضاء والموارد في هذه المستعمرة الاسبانية السابقة، الصحراء الغربية، التي ضمها المغرب في العام 1975.

وشارك في المحادثات ايضا ممثلون عن الجزائر وموريتانيا. وعقدت قبل ذلك ثلاث جولات مماثلة من المفاوضات في مانهاست ولكنها لم تحقق اي خرق باتجاه التوصل الى تسوية. والصحراء الغربية كانت سابقا مستعمرة اسبانية قبل ان يضمها المغرب اليه في 1975، وتطالب جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) باستقلالها عن الرباط.

وبعد فترة من المواجهات وقع المغرب والبوليساريو في 1991 برعاية الامم المتحدة اتفاقا لوقف اطلاق النار لا يزال الطرفان يلتزمان به. وكان وزير الداخلية المغربي شكيب بنموسى اعلن لوكالة الانباء المغربية الرسمية ان معالجة قضية الصحراء الغربية quot;لا يمكن ان تكون الا في اطار مقترح الحكم الذاتي ولا شيء غيرهquot;.