قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



واشنطن: اعتبرت المرشحة الديموقراطية للانتخابات الرئاسية الاميركية هيلاري كلينتون الثلاثاء ان استراتيجية ارسال تعزيزات الى العراق قبل عام اخفقت، معلنة بذلك موقفا حاسما حيال نزاع تعهدت وضع حد له على غرار منافسها باراك اوباما.

وقالت كلينتون خلال حملتها في بنسلفانيا (شرق) quot;من الواضح جدا ان الرئيس (جورج) بوش مصمم على مواصلة سياسته الفاشلة في العراق حتى نهاية ولايتهquot;. واضافت quot;قرأنا اليوم مجددا مقالا مفاده ان بوش يستعد للاحتفاظ بعدد من شباننا وشاباتنا في العراق يوازي العدد الذي سبق ارسال التعزيزات. ففي اواسط الصيف نكون عدنا الى مرحلة البداية، مع 140 الف عسكري على الارض في العراقquot;.

وتابعت كلينتون quot;ان يقول الرئيس (...) ان القيام بخطوة اخرى سيهدد التقدم الذي احرز، يشكل اقرارا واضحا بان ارسال التعزيزات اخفق في بلوغ الهدف المنشودquot;. وكانت تشير الى مقال نشر في صحيفة quot;نيويورك تايمزquot; الثلاثاء رجح ان يصبح عدد العسكريين موازيا لما كان عليه في نهاية 2006، وذلك بموجب توصية للسفير الاميركي في العراق راين كروكر وقائد القوات الاميركية في هذا البلد ديفيد بترايوس.

وبدأت وزارة الدفاع الاميركية سحب خمسة الوية مقاتلة ارسلت الى العراق بداية 2007، ما يخفض عديد القوات الاميركية من 158 الف عنصر الى 140 الفا. ومن المقرر ان يستمع الكونغرس الى كروكر وبترايوس في الثامن والتاسع من نيسان/ابريل.