قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول : اعلن وزير الدفاع الافغاني الخميس ان بلاده ستطالب الحلف الاطلسي ابان قمته المقبلة في بوخارست بتعزيز قواتها الامنية، وعلى الاخص في المجال اللوجستي والتسلح لكي تتمكن في المستقبل من ضمان امنها بنفسها.وقال عبد الرحيم ورداك quot;سنطالب المجتمع الدولي بتسريع عملية تطوير قوات الامن الافغانية الوطنيةquot; وذلك في مؤتمر صحافي عبر الدائرة المغلقة في بروكسل نظمه الحلف الاطلسي.

واضاف انها الطريقة الفضلى لضمان quot;امن افغانستان على المدى الطويلquot;.وقال وارداك ايضا quot;ونحن الان افضل استعدادا مما مضىquot;.ويبلغ عدد الجيش الوطني الافغاني حاليا حوالى 60 الف عنصر ويفترض ان يصل الى 80 الفا مع نهاية العام، ليبقى على ذاك المستوى.

واوضح وزير الدفاع ان القرار ببلوغ هذا العدد اتخذ عام 2002 الذي شهد فترة اكثر هدوءا بعد الاطاحة بطالبان مع نهاية كانون الاول/ديسمبر 2001، وينبغي اليوم اعادة النظر فيه بغية زيادته نظرا الى تغير الوضع.لكنه لم يرغب في اقتراح ارقام اخرى، مشيرا الى ان الامر قيد الدرس.

وصرح quot;هذا العام، سنواصل قيادة العمليات ولكن ليس بالكامل بما اننا سنظل بحاجة للاعتماد على الحلف الاطلسي والتحالف من اجل التحرك الجوي وغيره من العناصر اللوجستيةquot;.واضاف quot;نحتاج الى هذا التعاون لاننا نعيش في محيط تشوبه المخاطرquot;.