قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: من المنتظر أن يعزز حزب السلطة - روسيا الموحدة - هيبة فلاديمير بوتين كزعيم روسي، وذلك خلال مؤتمر يعتزم الحزب عقده في 14 و15 نيسان بحضور الرئيس بوتين والرئيس المنتخب الجديد دميتري ميدفيديف.

ويُتوقع أن يحضر هذا المؤتمر، إضافة إلى مندوبي حزب quot;روسيا الموحدةquot;، عدد من الشخصيات السياسية والاجتماعية ممن لا ينتمون إلى هذا الحزب، وهو ما يجب أن يعزز هيبة بوتين كقائد للوطن والشعب أيا كان منصبه في المؤسسة الحاكمة العليا (ويُفترض أن يتولى بوتين منصب رئاسة الحكومة عندما يتسلم ميدفيديف سدة الرئاسة الأولى رسميا).

وفي تصور منظمي المؤتمر فإن بوتين سيجمع صف النخبة الحاكمة الروسية تحت لواء الغاية الوطنية الجديدة التي قد تكون خطة إستراتيجية لتنمية وتقوية الوطن خلال فترة تمتد حتى عام 2020.